العرب والعالم

مجلس الامن يجتمع بأعضاء من الائتلاف الوطني والمعارضة السورية

النور نيوز / وكالات 

عقد مجلس الأمن الدولي الليلة الماضية اجتماعا مع أعضاء من الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، برئاسة أحمد الجربا في مقر الأمم المتحدة بنيويورك.

وأعرب السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين عن “تفاؤله لما انبثق عن الاجتماع غير الرسمي الذي عقده أعضاء الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية”.

واشار للصحفيين عقب اللقاء إلى ان “أهم ما جاء في الاجتماع تمحور حول عقد مؤتمر جنيف الثاني، مبديا رغبته في الذهاب إلى الحوار من غير شروط مسبقة، ولكن لا يزال هناك بعض التعقيدات من قبل قادة الائتلاف الوطني وأعضاء من مجلس الأمن فيما يتعلق بأحكام بيان جنيف مسبقا للمفاوضات”.

وعن التحديات التي تتعلق بعقد المؤتمر قال تشوركين “لا يزال الائتلاف الوطني يفكر مليا في وضع شروط مسبقة حتى يستعد للذهاب إلى مؤتمر جنيف الثاني. كما أنهم ليسوا مستعدين تماما من حيث تشكيل وفد موحد مشترك، اذ إنهم في صدد اجراء العديد من الاتصالات مع اللجنة الوطنية والمجلس الأعلى للأكراد في سوريا، ولم يتم التوصل حتى الآن إلى فهم مشترك فيما بينهما، لتكوين ممثل مشترك في جنيف”.

وأضاف تشوركين أنه “أثار العديد من القضايا أثناء اللقاء مع أعضاء الائتلاف، من ضمنها قضية استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، واستخدام الطرق الارهابية في الصراع.وأعرب عن قلقه إزاء العلاقات المعقدة بين جماعات متطرفة وأخرى معتدلة في الصراع”.

وأكد السفير الروسي أن “الاجتماع مع أعضاء الائتلاف لا يمثل اعترافا رسميا بشرعيتهم ولكنه يعد اجتماعا غير رسمي وفرصة للاستماع لإشخاص موضع اهتمام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى