اخبار العراق

محافظ كركوك: تصريحات الصالحي لا تقنع احدا ولا تحظى باهتمام المحافظة

اعتبر محافظ كركوك نجم الدين كريم، اليوم الخميس، ان تصريحات رئيس الجبهة التركمانية الاخيرة ارشد الصالحي بأنها “لا تقنع احدا ولا تحظى باهتمام مكونات كركوك”.

وقال كريم في بيان صدر، اليوم، واطلع “النور نيوز” على نسخة منه، ان “من وقف ضد بناء الخندق الأمني في المدينة هو النائب ارشد الصالحي، رغم انه جاء بإجماع اللجنة الأمنية بالمحافظة ومصادقة مجلس المحافظة عليه”، داعيا الى “توضيح بعض الحقائق عما عرضه النائب الصالحي في مؤتمره الصحفي والبيان الذي أصدره مؤخرا”.

وطالب كريم، الجبهة التركمانية بـ “وضع حدا لهذه التصريحات التي أصبحت لا تقنع أحدا ولا تحتل اهتماما بين مكونات كركوك”، مشيرا الى انها “صادرة من شخص يعاني من مشاكل داخل الجبهة التركمانية، وظهوره بهذه المواقف لا يخدم المكون التركماني”.

وأعرب عن “استغرابه من هذه التصريحات”، مبينا انه “كان من الاجدر عليه أن يحمل معاناة أهالي كركوك وأجهزتها الأمنية خاصة الشرطة في مجال نقص العدد والعدة مقارنة بمدن عراقية أخرى والعمل على دعم اللجنة الأمنية ويكون صوتا ممثلا لكركوك”.

واتهم كريم، الصالحي بـ “افتعال الازمات دوما، ويستغل أي استهداف يتعرض له إخوتنا التركمان وسائر المكونات الأخرى لكي يظهر بتصريحاته الاستفزازية ورفضه كل ما يسهم بتقدم المحافظة ومنها التوجه لإجراء انتخابات محلية”، مؤكدا على ان “إدارة المحافظة ومجلسها والأجهزة الأمنية تواصل عملها ليل نهار لخدمة مواطنيها بجميع مكوناتهم ومنهم التركمان، الذين يشهدون بالخدمات والعناية التي نقدمها لهم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى