اخبار العراق

التيارالصدري:احداث سجني ابو غريب والتاجي افقدت المالكي صوابه

رأى النائب عن كتلة الاحرار التابعة للتيار الصدري مشرق ناجي،الاربعاء، ان احداث سجني التاجي وابي غريب افقدت رئيس الوزراء نوري المالكي صوابه واخذ يتخبط في تصريحاته وبدأ بالبحث عن شماعة يعلق عليها أخطاءه وفشله في إدارة البلاد.

 

واضاف ناجي في بيان،اطلع عليه “النور نيوز”اليوم، إن “اﻻنتخابات المحلية اﻻخيرة وما أفرزته من نتائج أفقدت الحزب الحاكم الكثير من مواقعه السابقة وخسارته الكثير من المحافظات، والفشل الحكومي الذريع على كل المستويات في مجال الخدمات والكهرباء وفي الملف اﻷمني والقابض على كل مفاصله رئيس الوزراء وخاصة ما شهده من انتكاسه أمنيه كبيرة مؤخرا وهروب الارهابيين من سجن التاجي وأبي غريب، قد افقد رئيس الوزراء توازنه وأخرجه عن جادة صوابه واخذ يتخبط في تصريحاته وبدأ بالبحث عن شماعة يعلق عليها أخطاءه وفشله في إدارة البلاد”.

واشار الى ان “المالكي أخذ يتناول ملفات قديمة وإلصاق تهم كيدية لآخرين الهدف منها خلق ازمة سياسية جديدة ﻷنه بحق رجل اﻷزمات وﻻ يستطيع العمل بدون إحداثها والهاء الشعب بها ﻷن الهدوء السياسي والتقارب النسبي بين الكتل مؤخرا ﻻ يصب في مصلحته، ودفع المواطن بالتساؤل عن الخدمات والكهرباء وأسباب فقدان اﻷمن رغم الميزانيات الهائلة التي تنفق عليها، فأراد رئيس الوزراء إحداث أزمة جديدة للتغطية على الحوادث اﻷخيرة من التفجيرات وهروب الإرهابيين من السجون وقطع الطريق على مجلس النواب ﻷستضافته أو مساءلته عن هذا التدهور اﻻمني الخطير”.

واوضح النائب “اننا مدركون لتلك المخططات التي تحاول جرنا إلى تراشق اعلامي ومناكفات تزيد من أزمات الشارع العراقي وان تلك المخططات أصبحت معروفه لكل ذي عقل وسنعمل على إفشالها وسيكون ردنا عملياً من خلال الدفاع عن حقوق أبناء شعبنا وحفظ دمائه وإقرار القوانين التي تخدم مصلحته”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى