اخبار العراق

الامم المتحدة تدين اغتيال العاصي وتؤكد انه شخصية سياسية مهمة

أدانت بعثة الأمم المتحدة في العراق، اليوم الثلاثاء، عملية اغتيال رئيس المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك الشيخ عبد الله سامي العاصي، مؤكدة أنه كان دائما يدعو إلى الحوار والتعايش السلمي في المحافظة.

 

وقالت بعثة الامم المتحدة في العراق في بيان اطلع “النور نيوز” على نسخة منه، ان “القائم بأعمال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جيورجي بوستين يدين بأشد العبارات اغتيال رئيس المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك ونائب رئيس اللجنة الأمنية بالمجلس الشيخ عبد الله سامي العاصي، والذي اغتيل امس الاثنين مع اثنين من حراسه”.

واشارت الى ان “الشيخ العاصي كان يدعو دائما إلى الحوار والتعايش السلمي في تلك المحافظة، كما كان منخرطا مع بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق في مباحثات حول سبل دفع إجراء انتخاباتٍ في كركوك قدما”، مبينة انه “شخصية سياسية مهمة وتحظى بالاحترام في كركوك”.

واضافت البعثة أن “القائم بأعمال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة أعرب عن صادق تعازيه لأسر الشيخ العاصي والشخصين اللذين فقدا حياتهما معه ولمجلس محافظة كركوك”.

يذكر ان رئيس المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك عبد الله سامي العاصي قد اغتيل، يوم امس، مع اثنين من أفراد حمايته، بهجوم مسلح نفذه مجهولون على سيارته جنوبي كركوك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى