اخبار العراق

الحزب الاسلامي: اغتيال الشيخ العاصي هدفها اشعال الفتنة

استنكر الحزب الاسلامي العراقي، اليوم الاثنين، الحادث الإجرامي الذي استهدف رئيس المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك الشيخ عبد الله العاصي، عاداً العملية الآثمة إشعالا للفتنة وإغراقا للمدينة في أتون الفوضى العارمة.

وقال مركز كركوك للحزب في تصريح صحفي تلقى “النور نيوز” نسخة منه، أن “المحافظة التي عرفت منذ أقدم الأزمنة بالتآخي والتعايش تواجه اليوم هجمة شرسة لإسكات الأصوات الوطنية وإفراغها من رموزها وإحداث شرخ بين مكوناتها عبر الاستهداف المقصود لعدد منهم”.

بين أن “تكرار حوادث الاغتيالات دون إيجاد حل جذري لها يثير المخاوف من تردي الأوضاع في كركوك إلى ما لا يحمد عقباه”، داعياً “الحكماء والعقلاء من كافة المكونات للوقوف صفاً واحداً بوجه أعداء العراق وخصومه”. 

واضاف ان “الحكومة والأجهزة الأمنية مطالبة هي الأخرى باتخاذ أقصى التدابير لملاحقة المجرمين وتقديمهم للقضاء العادل غير المسيس والقيام بواجباتها الوطنية والأخلاقية لضمان استقرار العراق وسلامته”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى