اخبار العراق

علاوي يطالب المالكي بالاستقالة الفورية على خلفية التدهور الامني

 

طالب رئيس القائمة العراقية اياد علاوي رئيس الحكومة نوري المالكي بالاستقالة الفورية ودعى التحالف الوطني لاختيار بديل لرئاسة مجلس الوزراء.

 

وقال علاوي في تصريح تقلى “النور نيوز” نسخة منه “رغم مناشداتنا المتتالية والصادقة لحكومة السيد المالكي للإلتزام بالدستور وتحمل مسؤوليتها في حماية ارواح العراقيين وامنهم، الا ان دعواتنا مع الكثير من الاخوة الاعزاء من قادة الكتل السياسية والشخصيات الوطنية لم يستجاب لها، حيث ان الحكومة نئيت بنفسها عن المسائلة والمحاسبة، وآثرت الاستمرار في رفضها للتوافقات السياسية ومبادئ الشراكة الوطنية التي تم التوقيع عليها من قبل كل الاطراف وعطلت استكمال تشكيل الوزارة وتنفيذ التوازن السياسي وعلى رأسها الوزارات والمؤسسات العسكرية والامنية، وذلك من منطلق التفرد والاستحواذ على القرار السياسي والاداري واقصاء وتهميش الاخرين.

واضاف علاوي “لقد وصلت العملية السياسية في العراق الى طريق مسدود بعد ان اجهضت السلطة كل المحاولات الصادقة لاعادتها الى مساراتها الدستورية والتوافقية الوطنية وبسبب كل ذلك اخذ شعب العراق الكريم يدفع دماءاً زكية غزيرة كل يوم، والامن في تراجع مخيف ومستمر حيث يقدم شعب العراق ما يفوق عن الالف شهيد شهرياً، واصبح فرارالسجناء ومنهم ارهابيين قاعدة وليس استثناء كما حصل في العراق امس، وفي نفس الوقت تحارب الحكومة الشركاء في العملية السياسية والمناضلين الذين تصدوا للنظام السابق واستفحلت الطائفية السياسية والجهوية المقيته، وتراجعت الخدمات بشكل مذل وغير مبرر، وقد اصاب الشلل والعجز الكامل هذه الحكومة”.

واشار علاوي: “ان مسؤولياتنا الوطنية والاخلاقية تجاه شعبنا، واحترامنا لدماء شهداءنا الابرار، تلزمنا بدعوة رئيس الحكومة على تقديم الاستقالة الفورية وندعو التحالف الوطني لاختيار بديل لرئاسة مجلس الوزراء يلتزم بالدستور وبالتوافقات السياسية والشراكة الوطنية الناجزة، كما ندعو مجلس النواب الموقر للعمل على دعم هذا المقترح وان يساهم في الاشراف على انتخابات نزيهة وحرة، تؤدي بالعراق الى شواطئ السلام والامن والاستقرار، من خلال حكومة منتخبة وقادرة وتلتزم بالدستور”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى