اخبار العراق

متحدون : محافظة ديالى تواجه مخططاً خبيثاً لإشعال الفتنة فيها

 

شجب ائتلاف متحدون التفجير الإجرامي الذي طال مصلي مسجد أبي بكر الصديق في الوجيهية بمحافظة ديالى وأوقع عشرات الشهداء والجرحى.

 

وقال الائتلاف في تصريح تلقى “النور نيوز” نسخة منه إن المجرمين بلغوا أقصى درجات الوحشية باستهدافهم بيوت الله والمصلين وهم يؤدون عبادتهم ، مشدداً على إن التفجير يشير إلى الخلل الفاضح في عمل الأجهزة الأمنية المنقسمة اليوم بين عاجز ومتواطئ.

 

وطالب كافة الأطراف السياسية في محافظة ديالى للتعاون والتكاتف لمنع انزلاق المحافظة إلى موجة عنف جديدة لا ينجو منها احد ، موضحاً إن ديالى تواجه اليوم مخططاً خبيثاً وواضحاً لإشعال نيران الفتنة وإلحاق الضرر والأذى بأهلها خدمة لأجندة خارجية آثمة وهو ما لا يمكن القبول به أو السكوت عنه.

 

كما وابتهل إلى المولى أن يتغمد شهداء الجمعة بواسع رحمته ويشفي الجرحى ويحفظ العراق وأهله من كيد الكائدين المجرمين.

 

هذا وتوالت الادانات حول حادث التفجير هذا الذي ذهب ضحيته 20 قتيل وسبعين جريح ، حيث ادان المجمع الفقهي لكبار العلماء في العراق الحادث وطالب بتشكيل قوة من اهل السنة لحماية اهلها وحذر من في حال عجز الحكومة فان الاهالي يحق لها الدفاع عن نفسها.

 

منجانبها ادانت لجنة حقووق الانسان في البرلمان الحادث وصفتا ايه بالرسالة التي يقدمها الإرهاب الجبان في استباحة دماء العراقيين والمسلمين وانتهاكاً لحرمة الدين في غرة شهر رمضان .

 

كما طالب رئيس موتمر صحوة العراق الشيخ احمد ابو ريشة القوات الامنية بتقديم توضيح عن هذا الحادث.

 

من جانبها قالت نائبة المتحدث باسم الخارجية الامريكية ماري هاف في مؤتمر صحفي اطلع “النور نيوز”عليه  ان “الولايات المتحدة تدين بأشد العبارات التفجير الارهابي الذي استهدف المسجد في العراق وتتقدم بالتعازي لاسر الضحايا”واصفتا الهجوم “بالجبان والحقير “، مبينة ان” وقوع الهجوم في مكان للعبادة وخلال شهر رمضان المبارك يكشف عن طبيعة ارتكاب هذه الهجمات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى