اخبار العراق

خطيب سامراء يدعو الحكومة لاتخاذ موقف حازم تجاه الميليشيات

دعا خطيب ميدان الحق في سامراء الشيخ سمير فؤاد السامرائي في جمعة اطلق عليها اسم(طفح الكيل .. كفوا مليشياتكم) الحكومة الى ان اتخاذ موقف حازم امام المليشيات ، وان تفعله في محافظة ديالى من تهجير طائفي هو رسالة الى الحراك بأننا سنكون لكم عدواً.

 

وقال السامرائي في خطبته “على الحكومة ان تعي اهمية ،ان العراق مكون من سنة وشيعة وكرد وتركمان واذا مس الضرر احد من هذه المكونات فأن العراق سيحترق, مندداً بما يحدث في ديالى قائلا” انما يجري في ديالى هو ابادة وتهجير لأهل السنة ولن نرضى ونسكت عنه “على حد تعبيره.

وطالب الحكومة “ان تحفظ الأمن والامان لأهل ديالى وتكون لهم درعاً من المليشيات ، فأن لم تدافع عنهم وتحفظهم فأننا سنكون حصناً لهم وسندافع عنهم مهما كلف الثمن”,مضيفاُ  في حديثة للميليشيات” لاتختبروا صبرنا فلا تتصوروا انكم اقوى قوة موجودة في العراق فأهل السنة يكفي ان الله معهم الذي يمدهم بنصره, هو الذي نصر الاسلام والمسلمين يوم بدر في مثل هذه الايام من رمضان”.

واشار السامرائي الى ” ان الحكومة تتحجج بأن هناك استهداف ضدهم ،ولكن هل من المعقول ان تهجر العوائل السنية وتكون الاعتقالات لأهل السنة وحدهم وهل هذه حجة العقلاء” ، موضحاً” انما يجري من استهدافات هي لأهل السنة سواء في السابق او اليوم, نذكركم من اعطي 50 شهيداً عندما خرجوا من جامع ساريه, كفى كذباً وكفى حججاً فأننا والله صبرنا ولكن عن ايذاء اهل السنة لن نصبر” بحسب قوله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى