اخبار العراق

خطباء الجمعة الموحدة ببغداد يرحبون بنقل كوبلر

رحب خطباء الجمعة الموحدة في عدد من مناطق العاصمة بغداد بنقل ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق مارتن كوبلر .

 

وقال خطيب الجمعة التي اطلع عليها اسم (وانتم الاعلون) في منطقة حي الجامعة ان “مايجري للعراقيين من تهميش واقصاء ونقص في الخدمات دفع المواطنين في المحافظات الجنوبية الى الخروج بتظاهرات تطالب بحقوقهم في الخدمات من كهرباء وماء ودواء”.

واضاف الخطيب ان”صوت المتظاهرين في العراق بات يسمعه العالم اجمع ، وان اول الغث قطرة ماء ، وماجرى قبل ايام من نقل لممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق (مارتن كوبلر)، هو بداية لسقوط الظلم ورد لحقوق المظلومبن”, بحسب تعبيره.

من جهته قال امام وخطيب الصلاة الموحدة في منطقة السيدية ،مخاطباً المصلين ” نحن وإياكم نستشعر قرب نصر الله لنا خاصة بعد أن نري الله ثباتنا على المبادئ ومطاولتنا لنيل الحقوق وعدم السكوت على الباطل ممن ظلمنا وانتهك اعراضنا وسرق اموالنا وهمشنا”، على حد قوله 

ودعا الخطيب “حشود اهل السنة والجماعة الى توحيد الصفوف والتكاتف واجتماع الكلمة لصد كل المخططات التي تحاك ضدنا وكل المؤمرات التي تخطط لمسخ هويتنا وطمسها” ، بحسب وصفه.

بدوره أكد خطيب الجمعة الموحدة بمنطقة اليرموك ان “العراقيين متوحدين متكاتفين فيما بينهم وان المطالبة برفع الظلم تشمل جميع المكونات من دون تمييز أو استثناء” . 

وأضاف ان “سوء الحكم في العراق دفعت به الى ان يكون من مقدمة الدول المؤثرة في العالم إلى المراتب الأخيرة في مجالات الفساد وحقوق الإنسان ، مطالباً بتصحيح الأخطاء ومعالجة الخلل الحاصل في الجوانب كافة.

وتجدر الإشارة الى ان صلاة الجمعة الموحدة في العاصمة بغداد أقيمت تحت أجواء امنية مشددة فرضتها القوات الامنية للحيلولة دون وقوع خرق امني يستهدف جموع المصلين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى