اخبار العراق

الشهرستاني: لا اتفاق بين الحكومة وكردستان بشأن شركات النفط العاملة في الإقليم

قال حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء العراقي “إنه لم يتم التوصل بعد إلى اتفاق بين العراق وكردستان بشأن مدفوعات شركات النفط العاملة في الإقليم شبه المستقل رغم اجتماع عقد هذا الأسبوع بين الحكومة المركزية والزعماء الأكراد”.

 

وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قام بزيارة كردستان يوم الأحد لإجراء محادثات مع المسؤولين الأكراد في خطوة رمزية لانهاء نزاع ممتد منذ فترة طويلة بشأن النفط والأراضي لكن دون إحراز تقدم يذكر.

ويقول إقليم كردستان إن حكومة بغداد مدينة له بأكثر من أربعة تريليونات دينار عراقي (3.5 مليار دولار) لتغطية تكاليف شركات النفط العاملة هناك لكن الحكومة المركزية ترفض تلك العقود وتقول إنها مخالفة للقانون.

وذكرت وكالة”رويترز” في تصريح للشهرستاني ابلغ به الصحفيين أن الطرفين لم يتوصلا إلى اتفاق وأن الأمر لم يطرح للنقاش خلال الزيارة.

ونزاع المدفوعات جزء من خلافات أوسع بشأن حقوق السيطرة على رابع أكبر احتياطيات نفطية في العالم. وتقول بغداد إن الحكومة المركزية هي وحدها صاحبة القرار في استغلال النفط لكن إقليم كردستان يقول إن الدستور يعطيه الحق في توقيع عقوده النفطية الخاصة.

وكان خام كردستان ينقل إلى الأسواق العالمية عبر خط أنابيب تسيطر عليه بغداد إلى تركيا لكن الصادرات عبر ذلك المنفذ توقفت العام الماضي بسبب النزاع مع الحكومة المركزية

وقال كلانسي “في هذه الحالة ينبغي لمجلس التعاون الخليجي أن يدرس مجددا المشاركة مرة أخرى في المفاوضات الثنائية مع الاتحاد الأوروبي التي توقفت منذ 2007 من أجل العودة بأسرع ما يمكن إلى نظام دون رسوم في العلاقات مع الاتحاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: