اخبار العراق

السامرائي : الاقتصاد العراقي يسير في طريق خطير سيقوده إلى الهاوية

قال الأمين العام للحزب الإسلامي العراقي إياد السامرائي ،الثلاثاء، إن واحداً من عوامل التخلف الذي نعيش فيه هو الفساد الذي يجد مالاً سائباً غير موظف ولا يستطيع توظيفه في التنمية أو لا يريد فيكون الفساد وسرقة المال العام .

 

وأضاف السامرائي في مقال له بعنوان ( التنمية والتخلف المستدام ) وتلقى “النور نيوز” نخة منها اليوم ،إن “العراق اليوم يفتقر إلى خطة اقتصادية واضحة وتغيب فيه الحلول لمعالجة البطالة وتطوير الزراعة أو الصناعة ، وتفتقد السياسة المالية والنقدية التي تلبي حاجة الاقتصاد العراقي” .

وأوضح رئيس مجلس النواب للدورة الأولى إن “العديد من البلدان النامية مرت بمستويات من التخلف مثلنا ولكنها استطاعت أن تنجح ، متسائلاً : أفلم يكن من الممكن أن ندرس تلك التجارب ونستفيد منها ؟”.

ودعا الحكومة إلى الاستفادة مما بقي من عمرها لتقدم خدمة أخيرة لشعبها قبل أن تتراجع أسعار النفط الذي بدأت تلوح مقدماته فتستقدم فريق اقتصادي كفوء لوضع إستراتيجية للتنمية وخطة للعام المقبل والأعوام  الأربعة التي تليه ، ويضع الأسس الذي توزع من خلاله غالبية سلطات الدولة على المحافظات كما ينص الدستور  ، وترشق وزارتنا فلا يبقى فيها إلا خمسة عشر وزيراً لا غير ، وليسرح رئيس الوزراء جيش المستشارين الذين لا يفعلون شيئا إلا تكوينهم مجلس وزراء موازي للمجلس القائم وسحبهم للكثير من صلاحيات و مهمات الوزارات .

واشار الن انه ” لا عيب إن افتقدنا الخبرة والتجربة فنحن نظام جديد قام على أشلاء نظام متهاوي ولكن العيب كل العيب أن نبقى على جهلنا وقلة خبرتنا ، والخبرة بضاعة تباع كأية بضاعة أخرى ولكنها تنتظر من يشتريها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: