اخبار عامة

المولدات الاهلية في الديوانية تتعرض لغرامات مالية

فرضت وزارة البيئة غرامات مالية على بعض اصحاب المولدات الاهلية في مدينة الديوانية وذلك لمخالفتهم الشروط والمحددات البيئية التي وضعتها  وزارة البيئة و قيامهم بطرح المخلفات الناتجة من المولدات في الساحات القريبة من المناطق السكنية  .

 

وذكر بيان لوزارة البيئة اطلع عليه “النور نيوز” اليوم ،ان “دائرة حماية وتحسين البيئة في منطقة الفرات الاوسط  فرضت غرامات مالية بلغت مليون دينار لكل مخالفة  بالاضافة الى توجيه عدد من الانذارات على مجموعة من اصحاب المولدات الاهلية في  حي العروبة الثانية بمحافظة القادسية”.

 

وقال بيان الوزارة ان هذه الغرامة تاتي لمخالفتهم قانون حماية وتحسين البيئة المرقم 27 لسنة 2009 والذي ينص على (يمنع انبعاث الأدخنة والغازات او الأبخرة او الدقائق الناجمة عن عمليات إنتاجية اوحرق وقود الى الهواء إلا بعد إجراء المعالجات اللازمة بما يضمن مطابقتها للتشريعات البيئية الوطنية ) كذلك احكام المادة 17 التي نصت بـمنع اي نشاط يؤدي بطريق مباشر او غير مباشر الى الإضرار  بالتربة او تدهورها او تلوثها على نحو يؤثر في قدراتها الإنتاجية وعلى السلسلة الغذائية او النواحي الجمالية الا وفقا للتشريعات النافذة.

واضاف ان” الوزارة ستقوم  ومن خلال سلطتها الرقابية بإنذار باقي اصحاب المولدات المخالفة والزامها بتطبيق قانون حماية وتحسين البيئة وازالة جميع مخالفاتها.

واشار الى ان” قانون وزارة البيئة يقضي بتوجيه انذارات وغرامات مالية  للجهة المخالفة في حال عدم ازالة المخالفة وغلق النشاط المخالف اذا استمر في عدم استجابته للشروط والضوابط البيئية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: