العرب والعالم

سقوط قذائف بالقرب من السفارة الروسية في دمشق

قتل شخص وأصيب عنصر من الجيش السوري بجروح اليوم نتيجة سقوط خمس قذائف قرب السفارة الروسية في وسط العاصمة دمشق.

 

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء أن هذه هي المرة الأولى التي تطال فيها قذائف الهاون هذا الحي السكني من العاصمة الذي شهد تفجيراً انتحارياً في فبراير/شباط الماضي تسبب بمقتل أكثر من خمسين شخصاً.

وقال المرصد سجل سقوط خمس قذائف هاون على منطقتي العدوي والمزرعة في مدينة دمشق، بعضها بالقرب من السفارة الروسية، ما تسبب بسقوط مدني وإصابة عنصر من قوات النظام بجروح.

وقال ايضا كما نفذت القوات النظامية حملة دهم واعتقال للمواطنين، بالقرب من مسجد النور في بلدة الرحيبة، كما تاكد اصابة عدد من المواطنين بجراح واضرار مادية جراء القصف الذي تعرضت له مدينة الزبداني، واستشهد ثلاثة مواطنين هم طفلتان وسيدة في قصف للقوات النظامية على قرية بابيص بريف حلب.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان في محافظة القنيطرة ان اشتباكات عنيفة تدور بين الكتائب المقاتلة والقوات النظامية في الحي الغربي لقرية جبا، وسط قصف للقوات النظامية على القرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى