الامنية

غيدان :عملية أمنية جديدة للقضاء على الإرهاب في ديالى

كشف قائد القوة البرية الفريق الأول الركن علي غيدان، الاحد، عن عملية أمنية أطلق عليها اسم (الأخيرة) لملاحقة الجماعات الإرهابية في محافظة ديالى والمحافظات المجاورة الأخرى.

 

ولم يتحدث غيدان خلال المؤتمر العشائري الأمني المشترك الذي أقيم، اليوم في بعقوبة عن تفاصيل تلك العملية لكنه قال: أن “الإرهاب يحاول أعادة المحافظة إلى سنوات العنف”.

وقال: أن “المخططات أفشلت وخابت الدسائس بجهود الأمن والعشائر وأبناء ديالى الذين حافظوا عليها لان لها خصوصية عن باقي المحافظات”.

وتحدث قائد القوة البرية عن محافظة الانبار قائلا: أن “عمليات (الشبح)  هناك وجهت ضربة قاضية للارهاب واسفرت تلك العمليات عن مقتل 20 إرهابيا واعتقال آخرين والسيطرة على أماكن تواجدهم”.

وتابع حديثه أن “الجيش العراقي ينفذ عمله وفق ستراتيجية داخل المدن ولاينسحب لرغبات احد”، في اشارة الى دعوة أمير الدليم الشيخ علي السليمان الذي دعا لسحب الجيش من المدن وحذر من كارثة”.

واشار الى ان ” لجنة شكلت مع إقليم كوردستان لمتابعة الملف الأمني للمناطق ذات الاهتمام المشترك، مؤكدا أن الملف الأمني يدار في البلاد بمعلومات تعبوية وليس إعلامية”. وخلص بالنهاية  إلى التبشير “بعمل أمني قريب في البلاد للقضاء على الجيوب الإرهابية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى