العرب والعالم

السعودية: تحويل رئاسة الحرس الوطني إلى وزارة، وتعيين الامير “متعب” عليها

ذكرت وكالة “الانباء السعودية” ان العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز اصدر أمراً ملكياً بتحويل رئاسة الحرس الوطني إلى وزارة باسم “وزارة الحرس الوطني”.

 

كما أمر بتعيين الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وزيراً للحرس الوطني، بالإضافة إلى إحلال اسم “وزارة الحرس الوطني” محل اسم “رئاسة الحرس الوطني” واسم “وزير الحرس الوطني” محل اسم “رئيس الحرس الوطني” أينما وردا في الأنظمة والتنظيمات والأوامر والمراسيم الملكية والقرارات ذات الصلة.

يُذكر أن الأمير متعب بن عبدالله تدرّج وظيفياً في الحرس الوطني حتى عيّن نائباً لرئيس الشؤون التنفيذية، وهو خريج أكاديمية “ساندهيرست” العسكرية في بريطانيا، وبدأ خدمته للدولة حين عُيّن ضابطاً برتبة ملازم في الحرس الوطني إلى أن وصل إلى رتبة فريق أول.

ومهمة “الحرس الوطني” تكمن في مساندة وزارة الداخلية وفروعها فيما يخصّ المحافظة على الأمن الوطني ومكافحة الإرهاب وحماية المنشآت الحيوية والحساسة والمساندة في إنفاذ الخطة الأمنية لمواسم الحج، وتم تأسيسه في عام 1374 هـ ليواكب المرحلة التي تعيشها المملكة، وذلك بصدور أمر ملكي بتشكيل الحرس الوطني في سائر أنحاء المملكة.

وعينت المملكة أفرادا بارزين أصغر سنا من الأسرة الحاكمة في مناصب عليا على مدار الأشهر الثمانية عشر الماضية من بينها منصب وزير الداخلية ومنصب أمير المنطقة في كل من الرياض والمنطقة الشرقية وهما من أهم المناطق في المملكة.

ويكمل الملك عبد الله عامه التسعين هذه السنة بينما سيتم ولي العهد الأمير سلمان 77 عاما. والجيل التالي من الزعماء السعوديين ومن بينهم الأمير متعب معظمه في الخمسينات أو الستينات من العمر.

وتعزز ترقية متعب أيضا الوضع الخاص الذي يتمتع به الحرس الوطني الذي قاده الملك عبد الله في الفترة بين عامي 1962 و2010 كجهاز منفصل عن القوات المسلحة السعودية التي يقودها وزير الدفاع الأمير سلمان ولي العهد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: