اخبار العراق

السعد تطالب بصرف التعويضات للمتضررين من ترسيم الحدو مع الكويت

طالبت النائبة سوزان السعد ، الثلاثاء، وزارة الخارجية بالتعجيل في صرف التعويضات التي قررت من قبل مجلس الامن الدولي للعوائل التي تضررت نتيجة لترسيم الحدود العراقية – الكويتية.

 

وقالت القيادية في كتلة الفضيلة النيابية في بيان اطلع عليه “النور نيوز” اليوم ” ان انتزاع ارض يسكنها فلاحون عراقيون يؤكد ان تلك الاراضي عراقية ،  فلماذا تم منحها الى الكويت ، وهل اللجان التي شكلت لهذا الغرض كانت مختصة ومحايدة ومستقلة ؟”.

وشددت السعد على ضرورة ان تكون مبالغ التعويضات التي ستمنح للعوائل التي شردت من اراضيها مجزية تمكنهم من شراء اراض زراعية بديلة لغرض استئناف ممارسة مهنتهم السابقة في الزراعة”.

وحثت السعد الحكومة على عدم التفريط باي شبر من ارض الوطن ولو كان ذلك على حساب بقائنا تحت مظلة البند السابع  لان الارض العراقية ملك لجميع ابنائه ولا يجوز منحها لاي كان”مؤكدة ان التاريخ سيقول كلمته الاخيرة بهذا الشان ويحدد الى من تأول تلك الاراضي”.

وكان وزير الخارجية هوشيار زيباري قد وقع مع الممثل الخاص للامين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة يونامي في العراق مارتن كوبلر ، على اتفاق تسليم مبلغ التعويضات المقررة من قبل مجلس الامن بموجب قراره المرقم 899 لعام 1994 لتعويض المزارعين العراقيين الذين تأثرت مزارعهم نتيجة ترسيم الحدود بين العراق والكويت خلال الفترة 1991- 1994″.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى