اخبار العراق

الصدر :المالكي يريد اعلان بدء الحرب الطائفية في العراق

اتهم زعيم التيار الصدر مقتدى الصدر رئيس الوزراء نوري المالكي بانه “يريد اعلان بدء الحرب الطائفية في العراق”داعيا الى محاسبة وطرد المنتمين الى السلك الامني بدون حق ولأجل السلطة والشهرة.

 

وقال الصدر في بيان اطلع عليه “النور نيوز” اليوم ، انه ” تبين لنا جليا وبلا ادنى شك ان الارهاب ذو نفوذ وسيطرة في عراقنا الحبيب لذا فانهم بين الحين والاخر يصعدون من  تفجيراتهم والكل يكتفي بالاستنكار بل وصل الامر انهم نسوا حتى الاستنكار وصار الصمت هو الملجأ واذا الشعب قد ابتعد عن اللجوء الى الله سبحانه وتعالى وفي نفس الوقت بلا حكومة تحميه بل تحمي المتسترين واللائذين بها “.

واضاف ان ” الشعب في مواجهة مع الارهاب بلا معونة من احد وبدون رجوع الى القادر المقتدر ، ولن يغير الله مافي قوم حتى يغيروا ما بانفسهم  فخضع الكثير للدنيا وانخرط في شباكها من اجل اللهث وراء لقمة العيش “.

واشار الصدر الى ان “هذا اخر نداء مني الى الشعب العراقي من جهة والى الحكومة من جهة اخرى ،حيث في مايخص الشعب ادعو الى الرجوع الى الله عز وجل والاتجاه الى الدعاء وارتياد المساجد والتقرب الى الله ونزع فتيل الحقد من القلوب والابتعاد عن الحقد الطائفي والرجوع الى القيادات الدينية كل بحسب عقيدته واطمئنانه وقد أعذر من انذر”.

وبين ان ” ما يخص الحكومة فندعوها الى طرد المنتمين الى السلك الامني بدون حق ولأجل السلطة والشهرة من دون اخلاص”،مشددا على ضرورة تقوية الجهد الاستخباري والمخابراتي بالطرق الصحيحة “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: