العرب والعالم

جامعة الدول العربية تدعو قيادة حزب الله اللبناني الى عدم التدخل في سوريا

أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية “الدكتور نبيل العربي”، اليوم الاحد، في تصريح له على موقع الجامعة، عن قلقه البالغ من تسارع وتيرة الأحداث الأمنية والتفجيرات التى يشهدها لبنان، وأدان بشدة حادثة اطلاق الصواريخ على الضاحية الجنوبية ببيروت صباح اليوم التى استهدفت منطقة آهلة بالسكان المدنيين.

 

وذكر الأمين العام أن هذه الحادثة الاجرامية اضافةً الى الاشتباكات المسلحة العبثية المستمرة فى مدينة طرابلس هى أعمال تخريبية مرفوضة تهدف الى اشعال نار الفتنة واستدراج ردود الفعل وتوتير الوضع الأمنى فى لبنان على ايقاع الأحداث الدموية المؤسفة الجارية فى سوريا.

وانتقد الأمين العام المواقف الصادرة عن “حزب الله” التى أعلن فيها صراحةً الانخراط فى القتال الدائر فى سوريا، ودعا قيادة “حزب الله” الى “مراجعة مواقفها وعدم التدخل فى القتال فى سوريا، مؤكداً على أن السبيل الوحيد لتحصين لبنان وحماية مقاومته الوطنية يكون بتحصين وحدة لبنان الداخلية وبتحقيق التوافق الوطنى بين جميع الأطراف الوطنية لحماية لبنان وسلمه الأهلى من التداعيات الاقليمية الخطيرة للأزمة السورية”.

وحذر الأمين العام من “العواقب الخطيرة لتلك المواقف والأحداث على أمن لبنان واستقراره، ودعا جميع القيادات اللبنانية الى التحلي بالحكمة وضبط  النفس وتأكيد الالتزام باعلان بعبدا الذى نص على تحييد لبنان عن سياسة المحاور وتجنيبه الانعكاسات السلبية للتوترات والأزمات الاقليمية، وذلك حرصاً على مصلحة لبنان العليا ووحدته الوطنية وسلمه الأهلى، وهو ما ترجم عملياً بسياسة النأى بالنفس التى انتهجتها الحكومة اللبنانية فى تعاملها مع مجريات الأزمة السورية خلال الفترة الماضية”. 

وجاء هذا التصريح ردا على كلمة القاها “حسن نصر الله” الامين العام لحزب الله يوم السبت اعلن فيه التزامه بالقتال في الحرب الدائرة في سوريا الى جانب حليفه الرئيس بشار الاسد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى