اخبار العراق

رئيس مجلس القضاء: سنقف بحزم أمام كل من يتورط بقتل الابرياء

أدان رئيس مجلس القضاء الأعلى، الأحد، الحوادث الإرهابية التي حصلت مؤخرا، وطالب السلطة التنفيذية بتوفير الحماية للقضاة ولعوائلهم، لتعرضهم المتكرر للتهديدات الارهابية.

وذكر بيان صدر عن مجلس القضاء على هامش لقاء رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي حسن إبراهيم الحميري مع رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي، اطلع “النور نيوز” على نسخة منه، إن “رئيس مجلس القضاء الأعلى أدان الحوادث الإرهابية التي حصلت خلال الفترة الأخيرة”، وطالب السلطة التنفيذية بـ “توفير المستلزمات الضرورية لحماية القضاة وعوائلهم لتعرضهم المتكرر للعمليات الارهابية”.

واكد الحميري على إن “القضاء سيقف بحزم وقوة أمام كل من يثبت تورطه بتلك الحوادث الإجرامية التي تطال الأبرياء”، موضحا إنه “سيتم إحالتهم الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل وفقا للقانون”.

وبين إنه “تم طرح موضوع زيادة عدد قضاة محكمة التمييز الاتحادية، من أجل التناسب مع كثرة الدعاوى المعروضة على المحكمة المذكورة”.

وتابع البيان إن “اللقاء بحث التعاون ما بين السلطتين التنفيذية والقضائية ومقترحات مجلس القضاء الأعلى بصدد التشريعات النافذة بغية مواكبتها لغرض حسم الدعاوى”، مضيفا انه “تم طرح موضوع استقلالية القضاء وقانون ميزانية مجلس القضاء الأعلى”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى