اخبار العراق

الحزب الإسلامي ينعى الشيخ العلامة إبراهيم المدرس

عبر الحزب الإسلامي العراقي عن حزنه البالغ للمصاب الأليم بوفاة الشيخ العلامة إبراهيم المدرس الذي انتقل إلى رحمة الله صباح اليوم السبت بعد مشوار طويل ومبارك في ميدان الدعوة إلى الله فهو واحد من فرسانه في عراقنا الحبيب.

 

وقال الحزب في بيان صدر، اليوم، وتلقى “النور نيوز” نسخة منه، “ننعى بقلوب مؤمنة راضية بقضاء الله وقدره ننعى إلى العالم الإسلامي رجلاً فذا وعالماً جليلاً  وداعية هماما قل أن نرى مثله، فهو الذي صال وجال في ساحات العلوم الشرعية والخطابة وتعريف الناس بالإسلام ، كما لا ننسى دوره المهم في إدارته لجمعية التربية الإسلامية وعطاءه الذي لم يتوقف حتى آخر لحظات حياته”. 

وبين الحزب أن “اهم مميزات الشيخ المدرس رحمه الله الفكر الوسطي الذي كان يحمل هم إيصاله للجميع مهما عانى في سبيل ذلك، مما يؤكد أن وفاته اليوم تمثل خسارة كبيرة للحركة الإسلامية في العراق كونها تأتي في وقت نحن أمس الحاجة اليه”. 

واختتم الحزب بيانه بالقول “رحم الله الشيخ الفقيد إبراهيم المدرس وأسبغ عليه رحمته وغفرانه وجزاه عن العراقيين والمسلمين كافة خير الجزاء على خدمته لدينه الكريم ولا نقول إلا ما يرضي ربنا وإنا لله وإنا اليه راجعون”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: