اقتصاد

المصرف العراقي للتجارة: نعتزم فتح فروع في لبنان وتركيا


قالت رئيسة مجلس إدارة المصرف العراقي للتجارة “TBI” المملوك للدولة يوم الخميس إن المصرف يعتزم توسيع أنشطته المحلية وفتح فروع في لبنان وتركيا للاستفادة من نمو التجارة مع البلدين.

ويعمل البنك الذي تأسس عام 2003 كبنك تجاري ويحتكر عمليا خطابات الضمان التي تستخدم في التجارة الدولية لضمان مشتريات الحكومة.

وقالت حمدية الجاف المدير العام ورئيس مجلس إدارة البنك في مقابلة مع “رويترز” : “إن البنك ينتظر موافقة السلطات اللبنانية وسيقدم قريبا طلبا للحصول على رخصة في تركيا.”

وأضافت أن البنك ولديه 16 فرعا في أنحاء العراق سيفتتح ثلاثة أفرع جديدة عام 2013.

وقالت على هامش مؤتمر عن الطاقة في ابو ظبي الخميس “نشهد نموا في الأنشطة التجارية بين العراق ودول مثل لبنان وتركيا والامارات ونريد توسيع عملياتنا التجارية ومحفظتنا الائتمانية.”

وتابعت: “أن أعدادا متزايدة من العراقيين تعيش في هذين البلدين وسيبحث المصرف دخول الامارات عندما تحين الفرصة.”

وتنصب أنشطة المصرف الرئيسية على تمويل التجارة لكنه يسعى أيضا إلى دخول مجالات تمويل المشروعات والتمويل الصناعي والزراعي.

وأضافت حمدية “تظهر الكثير من المشروعات في العراق في مختلف المجالات لذا نريد أن نكون جزءا من هذا.”

ووضع العراق خططا ضخمة لتشييد البنية التحتية لتصدير النفط لتناسب الارتفاع المتوقع في انتاج الخام لكنه يفتقر للتمويل الكافي بعد سنوات من الحرب والعقوبات التي قوضت الاقتصاد.

وذكرت حمدية: “أن المصرف العراقي للتجارة يشارك في مشروع بقيمة 18 مليار دولار لبناء خط أنابيب بين البصرة في العراق والعقبة في الأردن دون أن تقدم تفاصيل إذ أن الخطة لا تزال في مراحلها النهائية.”

وتابعت: “أن المصرف -غير المدرج في البورصة العراقية والذي نما صافي أرباحه 34 بالمئة العام الماضي- يتوقع نموا مماثلا أو أكبر في 2013 مع توسع أنشطته وأضافت أن صافي أرباح البنك بلغت 228 مليون دولار العام الماضي في أعلى مستوى منذ أربع سنوات.”

ويبلغ رأسمال البنك نحو 800 مليون دولار حاليا ارتفاعا من 100 مليون عندما بدأ نشاطه عام 2003

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى