العرب والعالم

مقتل 5 اشخاص باشتباكات في طرابلس اللبنانية

ذكرت وكالة “رويترز” عن  مصادر طبية وأمنية يوم الخميس إن خمسة أشخاص قتلوا وأصيب أكثر من 50 آخرين في اشتباكات وقعت ليل الاربعاء في مدينة طرابلس اللبنانية بين مسلحين لبنانيين موالين لفصائل متناحرة في الحرب الأهلية السورية.

 

وتشهد طرابلس أعمال عنف طائفية متقطعة منذ اندلاع الانتفاضة التي يقودها السنة ضد الرئيس السوري بشار الأسد في مارس آذار 2011 ولكن بعد ليلة أطلقت فيها قذائف مورتر وقنابل يدوية ونيران أسلحة آلية قال بعض السكان إن هذه الأحداث هي الأكثر عنفا حتى الآن.

وقتل 18 شخصا على الاقل وأصيب أكثر من 170 في المدينة اللبنانية منذ اندلاع أحدث موجة من القتال يوم الأحد.

وتوقف استخدام الأسلحة الثقيلة مع شروق شمس يوم الخميس ولم يمكن سماع شيء سوى صوت طلقات القناصة. وتميل الجماعات المسلحة إلى القتال ليلا والاستراحة في النهار.

ويعيش السنة المتعاطفون مع مقاتلي المعارضة السوريين في منطقة بطرابلس يطل عليها حي جبلي تقطنه الأقلية العلوية التي ينتمي لها الاسد.

وتشتبك الطائفتان في طرابلس من حين لآخر منذ عقود غير أن الصراع السوري فتح جراحا قديمة إذ يتهم كلا من الجانبين الآخر باستخدام المدينة كقاعدة لإرسال مقاتلين وأسلحة من سوريا وإليها.

وقال نشطاء سوريون إن القتال في طرابلس تأجج بعد هجوم عنيف شنته قوات الأسد على بلدة القصير السورية الحدودية التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة ويقاتل فيها مسلحون من جماعة حزب الله اللبنانية الشيعية بجانب القوات السورية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى