اخبار العراق

البيضاء النيابية:خطاب النجيفي انقلابا رسميا على العملية السياسية

وصف النائب عن الكتلة الوطنية البيضاء عزيز المياحي، خطاب رئيس البرلمان اسامة النجيفي امس، بانه انقلاب رسمي على العملية السياسية.

 

وقال المياحي، في بيان اطلع عليه “النور نيوز” اليوم ، ان “خطاب رئيس البرلمان اسامة النجيفي امس انقلاب رسمي على العملية السياسية” داعيا اياه الى “تقديم استقالته والاعتذار للشعب العراقي وضحايا الارهاب عن سوء ادارته للمؤسسة التشريعية وتبنيه الخطاب الطائفي” على حد قوله.

وبين ان “النجيفي تجاوز كل الخطوط الحمر واغلق جميع الابواب امام الحوار والمساعي الحقيقية لازالة فتيل الازمة وحقن دماء الشعب العراقي”.

واضاف ان “الخطاب الطائفي التصعيدي الذي تعودنا عليه دائما من قبل النجيفي اصبح العنوان الابرز لكل ازمة سياسية، تساعده في ذلك الابواق والمنابر  الطائفية التي تعلو من هنا وهناك دون ادنى مراعاة لما يجري في المشهد الامني، اضافة الى ان تلك الخطابات اعطت الارضية المناسبة والمبرر للجماعات الارهابية لاستباحة دماء العراقيين الابرياء بشكل لايمكن القبول عليه اكثر”.

واوضح ان “دعم الاجهزة الامنية والحكومة هو السبيل الاضمن لانقاذ العراق من المخاطر التي تحيط به من الداخل والخارج، وليس العكس مما نراه من استهداف مقصود ومخطط له من جهات خارجية وتنفيذ واضح من ايد عراقية لاسقاط العملية السياسية واعادة العراق الى مربع الاقتتال الداخلي  الذي ان حصل لاسمح الله فان الجميع سيكون الخاسر فيه”.

ودعا المياحي النجيفي الى “تقديم استقالته والاعتذار للشعب العراقي ولضحايا الاعمال الارهابية عن سوء ادارته للبرلمان والتي كانت السبب الاساس في ما وصلت اليه الاوضاع الامنية، ولانقاذ ما تبقى من العملية السياسية التي اضاعها النجيفي ومن سار على منهجه التحريضي والطائفي”.

يذكر ان رئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي هاجم رئيس الوزارء نوري المالكي  يوم امس خلال مؤتمر عقده في البرلمان وإتهمه بـ “التمرد على الدستور” و”عدم احترم السلطة التشريعية”، إثر رفض الأخير حضور جلسة استجواب أمام البرلمان العراقي لمناقشة التدهور الأمني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى