اخبار العراق

كوبلر: الانقسامات الاجتماعية هي التي تقود العراق نحو الصراع

دعت الامم المتحدة الشعب العراقي وقادته، اليوم الثلاثاء، الى القبول بالتنوع ومبدأ التسامح، وبينت ان الانقسامات الاجتماعية هي التي تقود العراق نحو الصراع، واكدت ان الابرياء هم من يسقطون ضحايا العنف.

 

وقال رئيس بعثة الامم المتحدة في العراق مارتن كوبلر في بيان بمناسبة اليوم العالمي لتنوع الثقافات من اجل الحوار والتنمية، اطلع “النور نيوز” على نسخة منه، إن “حالة التنوع هي القوة الاكبر للعراق ورمز غناه الثقافي والتاريخي الذي يرجع لأكثر من الف سنة في عمق التاريخ”.

واضاف كوبلر أن “الانقسامات الاجتماعية والثقافية تقود العراق الى الصراع  والابرياء من المدنيين يقعون ضحايا للعنف وهذا مقلق جدا”، مبينا انه “يمكن معالجة هذه الانقسامات من خلال الحوار المفتوح الذي يبني حالة التسامح والاحترام المشترك والثقة”.

ودعا كوبلر العراقيين وبضمنهم قادة البلد الى ان “يتقبلوا ويتسامحوا بخلافاتهم من اجل بناء ثقافة جديدة للسلام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى