اخبار العراق

الملا يهدد باستجواب المالكي في حال رفض القادة الامنيين الحضور لمجلس النواب

هدد النائب عن القائمة العراقية حيدر الملا، الأحد، بـ”استجواب” رئيس الحكومة في البرلمان في حال عدم حضور القادة الأمنيين للجلسة الاستثنائية، معتبرا أن بقاء استمرار نزيف الدم دون محاسبة المسؤول المباشر عن الملف الأمني سيفقد مجلس النواب شرعيته.

 

وقال الملا في بيان اطلع عليه “النور نيوز” اليوم ، أن “على مجلس النواب تحمل مسؤوليته الرقابية ويبادر بمحاسبة القادة الأمنيين خاصة بعد مجزرة الحويجة والتفجيرات الدامية التي طالت محافظتي ديالى وبغداد وباقي المحافظات الأخرى”.

واكد الملا دعمه لـ”الجلسة الاستثنائية التي دعا لها رئيس البرلمان لاستضافة القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع وقائد القوات البرية، ومناقشتهم بشأن أسباب فشلهم في إدارة الملف الأمني”، مشيرا إلى انه “في حال عدم حضور القادة الأمنيين فإننا سنطالب باستجواب رئيس الحكومة نوري المالكي تمهيدا لسحب الثقة عنه”.

واعتبر الملا أن “بقاء الوضع الراهن واستمرار نزيف الدم العراقي دون محاسبة المسؤول المباشر عن إدارة الملف الأمني سيفقد مجلس النواب شرعيته ويفرغه من محتواه الرقابي ويحوله إلى ظاهرة صوتية”، داعيا إلى “أن تكون أفعال البرلمان عملية تنسجم مع المهام التشريعية والرقابية”.

وكان رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي دعا، إلى عقد جلسة طارئة للبرلمان يوم الثلاثاء المقبل، لاستضافة وزير الدفاع والداخلية وقادة عمليات دجلة وبغداد، ومناقشة التدهور الأمني الذي شهدته مدن البلاد خلال الأيام الماضية.

وشهدت محافظات بغداد وديالى والأنبار ونينوى وصلاح الدين خلال الأيام القليلة الماضية تدهورا أمنيا كبيرا، تمثل بسلسلة من الهجمات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة وأسلحة كاتمة، استهدفت مساجد وأسواق شعبية سقط ضحيتها المئات من المدنيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى