اخبار العراق

رئيس البرلمان العربي يستنكر تصاعد حدة التفجيرات بالعراق

 

أستنكر أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي بشدة تصاعد حدة التفجيرات بالمناطق المختلفة بالعراق مؤخرا بشكل خطير ومتزايد ، والتي وصفها بالآثمة والأعمال الأرهابيه الجبانه والدنيئه التي تستهدف أبناء العراق.

وأكد السيد أحمد الجروان في بيان أصدره وطلع عليه “النور نيوز” اليوم السبت ، أن مثل هذه الاعتداءات التي تستهدف إزهاق أرواح الأبرياء المسالمين، إنما هي عمل إرهابي دنيء لا يمكن إقراره أو تبريره، ولا يرتضيه أي تشريع سماوي.

 وأشار إلى أن آخر هذه الاعتداءات كان صباح أمس الجمعة، حينما شهدت مدينة بعقوبة شمال شرق بغداد تفجيرا مزدوجا استهدف مسجد سارية، حيث وقع التفجير الأول أثناء مغادرة المصلين للمسجد في صلاة الجمعة، بينما وقع الثاني بعد تجمعهم لاستطلاع مكان التفجير الأول.

 وأكد الجروان أن البرلمان العربي يغمره الحزن والأسى لما تشهده الأراضي العراقية، معربا عن تعازيه لأهالي ضحايا هذه الأعمال الإرهابية، والتي تستهدف عدم وصول العراق للاستقرار.

 وكان تفجيرات حصد العشرات من ارواح العراقيين يوم امس الجمعه حينما شهدت مدينة بعقوبة شمال شرق بغداد تفجير مزدوج استهدف مسجد سارية ، حيث وقع التفجير الأول أثناء مغادرة المصلين للمسجد في صلاة الجمعة، بينما وقع الثاني بعد تجمعهم لاستطلاع مكان التفجير الأول ،وأيضا في بلدة المدائن جنوبي بغداد قتل ثمانية أشخاص على الأقل وأصيب 25 آخرون في انفجار قنبلة مزروعة على جانب الطريق ،وفي حي العامرية غربي بغداد قتل 19 شخصا على الأقل بعد انفجار قنبلة قرب مركز تجاري ، وفي الفلوجة قتل شخصان وجرح عشرة في تفجير استهدف مقهى شعبيا وفي مدينة كركوك شمال البلاد قتل مسلحون مسؤولا حكوميا وأحد أقاربه .. هذا بخلاف التفجيرات المتوالية المتزايدة التي تشهدها العراق خلال الأيام الماضية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى