اخبار العراق

بيان لوزارة حقوق الانسان حول استهداف الجوامع والحسينيات

 

اتهمت وزارة حقوق الانسان المجاميع الارهابية بالوقوف وراء استهداف المساجد والحسينيات ومن خلفهم الاجندات الخارجية لكسر ارادة العراق في بناء الدولة الحديثة المتحضرة والتي معيارها احترام حقوق الانسان والديمقراطية ومحاولة ارجاعه الى الوراء.

 

وقال بيان للوزارة اطلع “النور نيوز” على نسخة منه “ان الفلول الارهابية المنهزمة تقوو باستهداف بيوت الله الامنة من جوامع وحسينيات ومصليها بعددٍ من العمليات الارهابية الدموية الجبانة مستهدفة الشيعية منها وتارة السنية ظناً منها شق صفوف العراقيين لجرهم الى الفتنة والحرب الطائفية والاهلية لا سامح الله.

 

وتابع البيان “ان شعبنا ادرك وبوقت مبكر هذه الاهداف الخبيثة التي يسعى اليها الارهاب والتي طالما حذرت وزارة حقوق الانسان ولمرات عديدة بضرورة تهذيب الخطاب السياسي للبعض وان لايكون تحريضياً، مستغلين الحق الدستوري بالتظاهر وحرية التعبير عن الرأي. بالاضافة الى استخدامه من قبل وسائل الاعلام المغرضة بشكل يسئ لهذا الحق:.

 

ودعى البيان الجميع افراداً ومؤسسات دولة حكومية وغير حكومية نطالب بأعلى حالات ضبط النفس وعدم جر البلاد الى المزيد من الدماء أمام هذا التحدي الكبير، مطالبين بالوقت ذاته استخدام الحزم والقوة في مجابهة الارهاب والخارجين عن القانون كون الحفاظ على امن المواطن وحقوقه من مسؤولية الاجهزة الامنية وعليها بذل المزيد من العمل الفعلي على الارض رحم الله شهداءنا وشافى جرحانا.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: