اخبار العراق

جبهة الحوار تطالب بمحاسبة المشتركين باستيراد أجهزة كشف المتفجرات

طالبت جبهة الحوار الوطني النيابية، الخميس ، الحكومة العراقية بمحاسبة جميع من اشترك بصفقة استيراد اجهزة الكشف عن المتفجرات التي تسببت بازهاق ارواح الالاف من ابناء لشعب العراقي ، مستنكرة في الوقت ذاته التفجيرات الارهابية الاخيرة التي طالت الابرياء .

 

وقالت الجبهة في بيان صحفي نقله مكتبها الاعلامي واطلع “النور نيوز” على نسخة منه، ان “الكتل السياسية مطالبة بالجلوس على طاولة الحوار لحل جميع خلافاتها حفاظاً على الدم العراقي ، وان الحكومة العراقية مطالبة بالتحقيق مع المقصرين من قادة الاميين وكل من ساهم باستيراد اجهزة الكشف عن المتفجرات سيئة الصيت والتي لم ولن تجدي نفعا في الكشف عن السيارات المفخخة “، مشدداً على “سحب جميع هذه الاجهزة من جميع نقاط التفتيش والعمل على استيراد اجهزة سونار ذات مناشئ عالمية تستخدم في جميع البلدان المتقدمة”.

واضاف ان “الاعمال الأرهابية هذه هدفها جر البلاد الى الفتنة الطائفية وحدة الشعب ، فضلاً عن انها ستكون ذريعة للأصوات الشاذة كي تنادي بالتقسيم والفدرالية ، ومن يقف وراء هذه الافعال هي الجهات نفسها التي قامت بأغتيال أئمة المساجد وتفجير الجوامع الاسبوع الماضي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى