العرب والعالم

انتهاء المهلة المحددة للمرشحين لتسجيل اسمائهم لانتخابات الرئاسة الايرانية

ذكرت وسائل الاعلام الإيرانية ، ان الرئيس الاسبق أكبر هاشمي رفسنجاني سجل اسمه كمرشح في انتخابات الرئاسة في إيران التي ستجري في 14 يونيو/حزيران المقبل قبل دقائق من انتهاء المهلة المحددة للمرشحين لتسجيل اسمائهم.

 

وتعرض رفسنجاني -وهو من اشهر الشخصيات المعروفة في ايران- للتهميش منذ عام 2009 بسبب تأييده الضمني للمرشحين الاصلاحيين الذين زعموا ان اعادة انتخاب محمود احمدي نجاد في ذلك العام شابتها عمليات تزوير.

وعرض التلفزيون الإيراني لقطات لرفسنجاني (78 عاما)اثناء جلوسه في مكتب تسجيل اسماء مرشحي الانتخابات الرئاسية وهو يبتسم ويلوح ، إذ شغل رفسنجاني منصب الرئيس خلال الفترة بين عامي 1989 و1997.

وسُجل نحو 500 مرشح للانتخابات الرئاسية، حسب إعلان وزارة الداخلية الإيرانية ،إذ كان من أبرزهم رئيس مجمع تشخيص النظام، أكبر هاشمي رفسنجاني، ومستشار الرئيس الخاص ونسيبه، إسفنديار رحيم مشائي، كما سجل في الانتخابات الرئاسية المتحدث باسم الخارجية رامين مهمانبرست، ووزير الخارجية السابق منوتشهر متكي، وسعيد جليلي المفاوض الإيراني النووي.

ويتعين على مجلس صيانة الدستور المكون من اثني عشر عضوا، نصفهم قانونيون والنصف الآخر رجال دين للبت في الطلبات التي يتم تحويلها إلى مجلس صيانة الدستور لإقرار أهليتهم، لتبدأ بعدها حملاتهم الانتخابية لخوض الانتخابات.

ويقوم مجلس صيانة الدستور بتقييم المرشحين وإعلان رأيه بشأن أهليتهم للترشح، ومن أهم معايير المجلس في تقييم المترشح، الولاء للنظام وخاصة الولي الفقيه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: