اخبار العراق

اليعقوبي للصدر: على المراجع الدينية تصحيح اخطاء السياسيين القاتلة

اعلن مكتب المرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي، اليوم الخميس، ان اليعقوبي طالب المرجعيات والقيادات الدينية في العراق بـ “التصدي لشؤون الحياة العامة”، مضيفا انه اشار خلال زيارة لمقر اقامة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الى ان المواطن والدولة هما ضحايا لـ”الاخطاء القاتلة للكتل السياسية”.

 

وقال بيان صدر عن مكتب اليعقوبي اطلع “النور نيوز” على نسخة منه، ان “المرجع اليعقوبي قام بزيارة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في منزل والده محمد الصدر، ضمن تحركه لتحذير شعوب المنطقة وقادتها من الخطة الشيطانية التي أعدّت للمنطقة العربية والإسلامية، لتمزيقها وتقسيمها إلى دويلات ضعيفة متناحرة وإشغال شعوبها بحرب طائفية طاحنة لا تبقي ولا تذر”.

واشار الى ان”اليعقوبي تعرض مع الصدر إلى الأخطاء القاتلة التي ترتكبها الكتل السياسية”، مبينا ان “المواطن ومؤسسات الدولة كلها هم ضحايا لهذه الاخطاء القاتلة.

واوضح البيان ان “اليعقوبي اكد على ضرورة تصدي المرجعيات والقيادات الدينية لشؤون الحياة العامة والإحاطة بالملابسات والظروف، لانها ستزيد من الخبرة والقدرة على اتخاذ القرارات الحكيمة والصائبة، مؤكدا ان “هذه القرارات ستُثري عملية الاستنباط الفقهي برؤية لم يعهدها من مارس العملية نظرياً فقط بعيداً عن الميدان”.

ونقل البيان عن اليعقوبي قوله بأن “الإصلاح أصبح مطلباً عاماً”، مستعرضا “الخيارات المتاحة للتغيير والاصلاح وآليات تحقيقهما”.

وتابع ان “اليعقوبي ذكر شاهداً على تصدي القيادات الدينية من خلال تجربته في تدريس كتاب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الذي شرع في بحثه منذ عدة أشهر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى