اخبار العراق

ميراني:لم نعرف قيمة الرئيس طالباني إلا بعد غيابه

أشاد سكرتير الحزب الديمقراطي الكوردستاني فاضل ميراني، بدور فخامة رئيس الجمهورية جلال طالباني، متمنياً الشفاء العاجل للرئيس طالباني.

 

وأوضح ميراني في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية، نشرت  الاربعاء ، بأنه “بعد مرض فخامة الرئيس طالباني الذي نطلب له الشفاء العاجل، أقول وبقناعة إنه سواء في العراق أو داخل الاتحاد الوطني أو حتى نحن في الديمقراطي لم نعرف قيمة مام جلال كلياً إلا بعد غيابه عنا بشكل مؤقت”.

وفيما يخص إعادة مشروع الدستور إلى البرلمان لتغيير النظام السياسي، قال ميراني:”مشروع الدستور أعد منذ عام 2002 قبل سقوط النظام السابق، ومرت المسودة بنقاشات وتعديلات إلى أن تم إقرارها في البرلمان بتصويت 99 في المائة، أي كان هناك صوت واحد معارض، وعليه فمن حق رئيس الإقليم أن يطرح هذا الدستور على التصويت الشعبي، نحن تأخرنا بسن دستور الإقليم، رغم أن الدستور العراقي أجاز لنا هذا الحق، ومع ذلك فإن الموضوع قابل للنقاش وتبقى الكلمة الأخيرة لرئاسة الإقليم”.

وفيما يتعلق برئاسة إقليم كوردستان والجدل المثار حول ترشح رئيس الإقليم السيد مسعود بارزاني، أشار ميراني، إلى أن “الجدل الدائر حول هذا الموضوع أمر طبيعي، لأن رئاسة الإقليم تهم الجميع، ولا ننزعج من آراء الآخرين”.

وحول الاتفاق الذي وقعه نيجيرفان بارزاني مع رئيس الوزارء الإتحادي نوري المالكي، قال ميراني: “الحوار هو أسلوب العصر، حتى الحروب تنتهي بالحوارات، والمالكي هو رئيس الوزراء إلى عام 2014، وتوصلنا معه إلى إتفاق ويجب أن لا يكون إتفاقنا على حساب الآخرين من السنة أو الحراك السني”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى