العرب والعالم

المعارضة الروسية تحشد انصارها مجددا بعد عام على قمعها

شارك عشرات الالاف في تظاهرة حاشدة في موسكو في ذكرى مرور عام على تظاهرة تخللتها صدامات مع الشرطة عشية عودة فلاديمير بوتين الى الكرملين.

 

ووقف الحشد دقيقة صمت على روحه في بداية التظاهرة والقى المتحدثون كلماتهم من شاحنة جهزت كمنصة تحت لافتة حمراء عريضة كتب عليها “الحرية لسجناء 6 ايار 2012 وذلك بعد ان طوقت الشرطة مكان المنصة لدواعي التحقيق في مصرع العامل.

وقال المعارض بوريس نيمتسوف النائب السابق لرئيس الوزراء الاسبق بوريس يلتسين متوجها الى الجمهور “الساحة ممتلئة عن اخرها. نحن عشرات الالاف”.

الا ان الشرطة قدرت بسبعة الاف فقط عدد المشاركين في هذا الحدث الذي طرحت امكانية تاجيله بعد ظهر اليوم اثر وفاة العامل الذي سقط عليه مكبر صوت ضخم في هذه الساحة المقابلة لمبنى الكرملين.

واعتبر نيمتسوف انه من الضروري الابقاء على التجمع رغم هذا الحادث الاليم وقال للصحافيين بعد ظهر اليوم “ليس من حقنا ان ننسى الناس الذين اتوا من اجل هذه التظاهرة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى