اخبار العراق

الياسري: الموارد المائية تتحمل مسؤولية خسائر المزراعين

حمل عدد من نواب محافظات الوسط والجنوب وزارتي الموارد المائية والتجارة مسؤولية ضياع الالاف الاطنان من محصولي الحنطة والشعير والاضرار الاخرى  جراء الفيضانات والامطار التي شهدتها البلاد مؤخرا.

 

ودعا النائب هادي الياسري خلال مؤتمر صحفي مشترك، اليوم الثلاثاء، بحضور عدد من نواب البرلمان الى مشاركة نواب محافظات الوسط والجنوب في اللجان التي شكلت للنظر في تلك الاضرار بغية تقدير التعويضات التي يتم تقديمها للمتضررين، فضلاً عن ان عدم إصغاء وزارتي التجارة والزراعة لتحذيرات هيئة الأنواء الجوية قبل ثلاثة أيام من بدء موجة الأمطار، حيث كانت النتيجة خسائر فادحة تعرض لها المواطنين

وبخصوص الفيضانات التي جرفت المزارع أكد الياسري ان “وزارة الموارد المائية تتحمل المسؤولية بذلك لكونها لم تهتم بتحذيرات الانواء الجوية ولم تاخذ احتياطاتها”.

واضاف ان “وزارة التجارة بدأت استلام محصولي الحنطة والشعير من الفلاحين في  اليوم الخامس من أيار في الوقت الذي كنا قد طالبنا في لجنة الزراعة وقبل اكثر من شهر الوزارة باطلاق استلام المحصولين من الفلاحين مما ادى بعد مجيء الأمطار الى خسائر كبيرة في هذيين المحصولين”.

ويذكر انه حاصرت السيول والفيضانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة التي ضربت مناطق وسط وجنوب العراق عدة قرى في محافظتي واسط وميسان نتيجة منخفض جوي تسببت بخسائر مادية كبيرة بالمحاصيل الزراعية، وفيضانات في شوارع مدن الديوانية والناصرية والعمارة بالإضافة إلى الكوت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى