اخبار العراق

كامل الدليمي : رئيس الوزراء أمهل معتصمي مدينة الرمادي الى غد الجمعة قبل تنفيذ عملية عسكرية

 

كشف النائب عن القائمة العراقية كامل الدليمي، اليوم الخميس، أن رئيس الحكومة نوري المالكي قرر امهال المعتصمين في مدينة الرمادي حتى يوم غد الجمعة، قبل تنفيذ عملية عسكرية ضد “الخارجين على القانون”، وأكد وجود تحشيدات عسكرية كبيرة وصلت المحافظة.


 

وأكد الدليمي في مؤتمر صحافي عقده بمبنى البرلمان  إن ” هناك حشود عسكرية في محافظة الانبار هدفها توجيه ضربة عسكرية ضد الخارجين عن القانون او المعتصمين في محافظة الانبار حسب ما يعبر عنهم”، مبينا إننا ” سعينا جاهدين الى ايجاد حلول لتجنيب اهل الانبار هذه الحرب وتجنيب القوات الامنية اية خسائر”.

 

وكشف الدليمي عن ” اجرائه اتصالات مع زعيم مؤتمر صحوة العراق احمد ابو ريشة ورجال الدين ورؤساء العشائر في الانبار الذين ابلغوه رفضهم اي تحرك عسكري”، مستدركا “كنا نأمل ان يأتي وفد عشائري للحكومة من الانبار للتفاوض معها على تنفيذ مطالب المتظاهرين للخروج من الازمة”.

 

وتابع  “لقد ابلغت رئيس مجلس الوزراء ان هذه الضربة ستكون الشرارة لحرب لانهاية، فأجابني أن من الممكن تأجيل العمل العسكري ضد الخارجين عن القانون لمدة 48 ساعة”، مبيننا ” قيامه بنقل كلام المالكي الى شيوخ العشائر لاتخاذ الخطوات اللازمة بشانه”.

 

وطرح الدليمي ” ثلاثة خيارات لحل الازمة بين الحكومة الاتحادية والمعتصمين تتمثل في انهاء الاعتصام واختيار الطرق السلمية لإيجاد حلولا سياسية او نقل الاعتصام من الطريق العام الى مكان اخر، او تعليق اعتصامهم لفترة معينه”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى