العرب والعالم

تفجير استهدف موكب رئيس الوزراء السوري في دمشق

أعلن الإعلام الرسمي السوري نجاة رئيس الوزراء وائل الحلقي، اليوم الاثنين، من تفجير استهدف موكبه في حي المزة بالعاصمة دمشق ، وأسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة عدد آخر، لكن مصادر الثورة السورية شككت في الرواية الرسمية، وألمحت إلى تدبيرها من قبل النظام الذي تواصل قواته الاشتباكات مع الجيش السوري الحر في دمشق وريفها.

وقالت الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون “إن تفجيراً إرهابياً وقع في المزّة قرب حديقة ابن رشد وإن المعلومات الأولية تشير الى ستة قتلى وأكثر من خمسة عشر جريحاً”.

وأضاف التلفزيون في خبر عاجل “إن التفجير في المزة كان محاولة لاستهداف موكب رئيس مجلس الوزراء، مشيراً إلى أن الحلقي بخير ولم يصب بأي أذى”.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الانفجار “أسفر عن مقتل شخص واحد على الأقل من مرافقي الحلقي، في حين نفى شحاتة مقتل أي من حراس أو مرافقي رئيس الوزراء”، وقال “تم نقل الشهداء المدنيين في عملية الانتحارية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى