اخبار العراق

محافظ ديالى: العراق اكبر من الجميع وعلى الساسة تقديم التنازلات حقنا للدماء

دعت محافظة ديالى، اليوم الاثنين، رجال الدين وشيوخ عشائر في المحافظة الى تحريم الدم العراقي ونبذ النهج الطائفي، وفيما اكدت على ضرورة اجراء تحقيقات نزيهة وشفافة حول ما جرى في الانبار والحويجة، دعت السياسيين الى تقديم مزيد من التنازلات حقنا للدم العراقي.

وبين محافظ ديالى عمر الحميري في تصريح له، ان “العراق اكبر من الجميع وعلى الساسة تقديم التنازلات حقنا للدماء”، مشددا على “أهمية الحوار الهادئ لحل كافة المشاكل”.

واشار الحميري الى ان “الفتنة الطائفية اذا ماحلت لن تبقي في العراق شيئا وستحرق الأخضر واليابس”، مؤكدا على أن “دماء المتظاهرين وعناصر الجيش والأجهزة الأمنية غالية، لانهم عراقيون قبل كل شي”.

واضاف أن “القوى الامنية تسعى إلى تامين بيت ديالى من تأثيرات الأزمات الحالية في البلاد”، داعيا “كافة القوى السياسية وشيوخ العشائر ورجال الدين إلى الابتعاد عن أطلاق التصريحات المتشنجة المضرة بالصالح العام وتحريم الدم العراقي”.

وطالب الحميري  بـ “أجراء تحقيقات نزيهة وشفافة، تدين المعتدي وتعطي الحقوق للضحايا”، كما دعا “كافة العقلاء في العراق الى التدخل العاجل لمنع انزلاق الأمور أكثر في  الانبار والحويجة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى