اخبار العراق

الحزب الإسلامي: استهداف المساجد وقتل المصلين هدفه إثارة الفتنة الطائفية

استنكر الحزب الإسلامي العراقي استهداف المساجد وقتل المصلين الآمنين في بيوت الله، موضحاً إن “العصابات الإجرامية التي تقف وراءها تحمل مخططاً خارجياً خبيثاً”.

وأكد الحزب في تصريح صحفي، اليوم الاحد، واطلع عليه “النور نيوز”، إن “الهدف من وراء ذلك خلق فتنة بين أبناء البلد الواحد والعودة بالعراق إلى المربع الأول المظلم من تأريخ البلد، مبيناً استغرابه من الحديث عن تورط حراس الجوامع في تفجيرها وهم أول المتضررين من تلك العمليات الآثمة”.

واضاف “ندعو الى عدم الانجرار وراء الفتنة الطائفية المقيتة والتي وضعت الجروح في كل بيت عراقي، سائلين المولى عز وجل ان يحفظ جميع العراقيين من مخططات الخصوم الذين يتربصون بالبلد وأهله السوء”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى