اخبار العراق

الوائلي يدعو الى تفتيت الأزمة وإفشالها وإطفاء نار الفتنة

 

قال النائب شيروان الوائلي أننا مدعون جميعا لتفتيت الأزمة الحالية وإفشالها وإطفاء نار الفتنة التي أشعلتها القوى المعادية للعراق”، محذرا “من استمرارها والتي قد تنهي أمال الشعب العراقي في العيش بحرية، وقد تضع البلاد على شفير هاوية التقسيم، وهو أمر لا يقبل به أي عراقي يحرص على انتمائه إلى هذا الوطن”

وابدا الوائلي في بيان له اليوم اطلع “النور نيوز” عليه رفضه لإن يقوم الجيش بقمع الشعب أو قمع المظاهرات السلمية ونؤكد على دوره في حماية الوطن والشعب من أي اعتداء خارجي ، لكننا في الوقت ذاته نؤكد على رفضنا المطلق لأي اعتداء على الجيش وبأي شكل من الإشكال فهيبة الجيش هي هيبة الدولة والتعرض له هو اعتداء على كافة مؤسساتها المدنية والعسكرية”. 

 

وأكد الوائلي أن “قوى الشر والتكفير هذه تمسك بطرف الخيط الذي يناسبها وتعتم على باقي الإحداث ومجرياتها، فلا أحد يذكر حقيقة إن القاعدة وحلفائها من البعثيين يرفعون السيوف والكواتم بوجه العراقيين وكأن العراق قد تحول إلى دولة قاعدة وتكفير والسير على حد سيف أناس لا ينتمون إلى هذا الوطن بأي شكل من الإشكال”.

 

واعتبر الوائلي حق الشعب بالتظاهر” بأنه “حق مقدس كفله الدستور العراقي، لكن أقصى ما يخشاه إي عراقي يخاف على العراق وأهله ووحدته وأمنه هو قيام القاعدة والقوى التكفيرية باختراق هذه المظاهرات وتسيريها في اتجاهات لا تخدم إلا أجندة الشر والمؤامرات التي ترمي لتمزيق العراق وضرب نسيجه الاجتماعي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى