اخبار العراق

الداخلية تنفي الانباء عن مطالبتها باسماء منتسبيها المتخلفين عن التصويت الخاص

نفت وزارة الداخلية الانباء عن مطالبتها باسماء منتسبيها الذين تخلفوا عن الذهاب للتصويت في الاقتراع الخاص لانتخابات مجالس المحافظات الذي جرى أول امس السبت لمعاقبتهم ونقلهم.

وذكر بيان للوزارة اطلع “النور نيوز” على نسخة منه، اليوم الاثنين، ان “أحدى الصحف المحلية نشرت تصريحا لنائبين في البرلمان مفاده صدور كتاب من وزارة الداخلية تطلب فيه أسماء المنتسبين الذين لم يذهبوا إلى صناديق الاقتراع في التصويت الخاص وترجيح احد النائبين بان تقوم الوزارة بنقل هؤلاء او معاقبتهم والاتهام الذس وجهه الثانيآخر هو اتهام احد مديريات الوزارة بالترويج لقائمة معينة”.

وأضاف ان “وزارة الداخلية تنفي نفياً قاطعاً هذه المعلومات التي لا أساس لها من الصحة وتؤكد أنها لم تصدر أي كتاب او توجيه بخصوص ما ذكر ولم تروج لأي قائمة وتؤكد إن منتسبيها هم مواطنون أحرار كباقي أفراد الشعب العراقي وان المشاركة الكبيرة والنسب العالية التي أعلنت من قبل مفوضية الانتخابات  ليل واقعي على عدم مصداقية هذه الافتراءات”.

واشار البيان الى إن ” موقف وزارة الداخلية من الاقتراع الخاص هو موقف معلن وواضح منذ فترة طويلة حيث لم تأمر وزارة الداخلية منتسبيها بالتصويت ولم تطلب أسماء من لم يصوتوا لإيمانها بان ذلك حق دستوري مكفول للجميع أساسه الحرية والقناعة الشخصية, إلا إن الوزارة تعرف تماماً أهداف هذه الأباطيل والافتراءات التي تحاول المساس بسمعتها وسمعة قادتها الأمنيين وتنال من مهنيتها التي تحلت بها وما زالت وكلها أمل بشعبنا الكريم وبوعيه لأنه هو من ينزه وزارة الداخلية والعاملين فيها “.

ووجهت وزارة الداخلية ” نداءها مرة أخرى إلى وسائل الإعلام كافة بضرورة توخي الدقة والحذر في تناقل المعلومة واعتماد مصادر الأخبار الحقيقية في وزارة الداخلية وستبقى أبواب الوزارة مفتوحة لكل وسائل الإعلام والإخوة الإعلاميين الكرام لتزويدهم بالحقيقة المجردة ولا شيء سواها “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: