اقتصاد

امريكيا تخفض الدعم الاقصادي عن العراق وترفعه لدول الربيع العربي

 

قالت الخارجية الأميركية في بيان نشر على موقعها الالكتروني واطلع عليه “النور نيوز”، إن “أرقام الموازنة الأميركية لعام 2014 تظهر تخفيض المساعدات الاقتصادية للعراق في الموازنة حيث تنوي الإدارة الأميركية خفضها لمستوى ٢٢ مليوناً ونصف مليون دولار من مجموع ٢٦٢ مليوناً العام الماضي”.

واضاف البيان أن “هذا الاقتطاع يأتي تماشياً مع خفض البصمات الأميركية الحكومية في العراق وتطلع الإدارة إلى مساعدات ثنائية أصغر بكثير في العراق تركز على السكان المهددين والديمقراطية والحكم”، مبيناً أن “المساعدات للعراق ستخفض في الشق الأمني من ٨٥٠ مليون دولار إلى ٥٠٠ مليون”.

 

وبين أن “الأرقام الجديدة تعكس اهتماماً أميركياً باستكمال الدعم لدول الربيع العربي وطلبها من الكونغرس الموافقة على منح ٥٨٠ مليون دولار لصندوق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الذي سيبني على الفرص التي خلقها الربيع العربي، ودعم تلك الدول التي تتحرك باتجاه الإصلاحات الاقتصادية والسياسية الضرورية للتعاطي مع مطالب شعبها واستقرار المنطقة”.

 

وتابع البيان أن “هذا الصندوق ينحصر بتمويل برامج داخل الخارجية مثل برنامج الشراكة وآخر للمراحل الانتقالية، إضافة إلى تمويل برامج في معهد السلام الأميركي تركز على دول الربيع العربي”.

 

وبشأن الشق الاقتصادي والعسكري، لفت بيان الخارجية الأميركية إلى أن “الموازنة وهي الأولى للوزير جون كيري منذ توليه المنصب ستحمل مؤشرات سياسية محورية ترسخ الانسحاب الأميركي من العراق، وايلاءها أهمية أكبر لدعم دولة حليفة تاريخياً للولايات المتحدة كان زارها كيري في جولته الأخيرة للمنطقة”.

 
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى