اخبار العراق

الكرطاني :عدم حضور المالكي للبرلمان يعد شكلاً من اشكال التهميش

أكد النائب عن القائمة العرقية الدكتور حمزة الكرطاني أن استضافة السيد رئيس مجلس الوزراء في مجلس النواب لمناقشة تدهور الوضع ألامني وأسباب الخروقات الأمنية الكبيرة التي حدث في بغداد وعدد من محافظات العراق هو أمر دستوري وقانوني باعتباره القائد العام للقوات المسلحة .

 وقال الكرطاني في تصريح “للنور نيوز” أن من حق مجلس النواب أن يمارس دوره الرقابي في محاسبة السلطة التنفيذية وأن المالكي لا يجب  أن يتعالى على ممثل الشعب ، عاداً عدم حضوره إلى مجلس النواب هو شكل من إشكال التهميش لدور ممثلي الشعب ومنعهم من ممارسة دورهم الدستوي الذي اقسموا على أن يؤدوه بكل أمانة “.

واستغرب الكرطاني   من عدم حضور  المالكي إلى مجلس النواب في حين يحضر إلى مؤتمر للشركات الاستثمارية ، مبينا أن دماء العراقيين وأرواحهم وما يتعرضون له من قتل يومياً على يد الإرهابيين اكبر من أي شيء وهو خط احمر لا يجب الاستهانة به ويجب على رئيس الوزراء باعتباره القائد العام للقوات المسلحة الحضور إلى مجلس النواب لمناقشة هذا الملف الخطير الذي يهدد حيات العراقيين بشكل مباشر.

وأضاف السيد الكرطاني أن الأجهزة الأمية لم من الواضح أنها مخترقة بشكل ملحوظ من الميليشيات والعناصر الغير كفوءة ، واصفاً ايها بالعملاق المعصوب العينين الذي يتلقى ضربات الإرهابيين بشكل متواصل على حد قوله وهي أجهزة تفتقر للجهد الاستخبارات الرصين وهذا سببه عدم اختيار القادة الأمنيين بشكل مهني، لافتاً إلى انه في حال عدم حضور السيد المالكي إلى مجلس النواب فان المجلس سيمارس كل الصلاحيات الممنوحة له بموجب الدستور والتي بدأت بالاستضافة وتنتهي بالإقالة لان العراق اكبر من كل المسميات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى