اقتصاد

امانة بغداد تمنع استعمال مادة الكوبوند في تغليف واجهات المباني

أعلن امين بغداد عبد الحسين المرشدي عن اتخاذ قرار بمنع استعمال  مادة الكوبوند في تغليف واجهات أبنية الوزارات والدوائر الحكومية والمباني المطلة على الشوارع العامة حفاظاً على المعالم الحضارية والطرز المعمارية لمدينة بغداد .

 ونقلت مديرية العلاقات والإعلام عن ألمرشدي قوله ” أمانة بغداد وجهت دوائرها البلدية الأربع عشرة المنتشرة في عموم مناطق العاصمة بغداد بمتابعة ومنع تغليف المباني المطلة على الشوارع العامة بمادة الكوبوند حفاظاً على جمالية مدينة بغداد وتجنب المساس بمعالمها الحضارية وطرازها المعماري المميز “.

وأضاف ألمرشدي  في تصريح اطلع عليه “النور نيوز” ان “الأمانة قررت منع استعمال مادة الكوبوند في المناطق التراثية وإزالتها من المباني التي إستعملتها من قبل أصحابها تجاوزاً وكذلك منع استعمالها عند تأهيل وتجديد الأبنية المهمة والمصممة من قبل كبار المعماريين الرواد “.

وأشار المرشدي الى “منع استخدام مادة الكوبوند للمباني والدوائر الحكومية والوزارات وعدم اجراء اي ترميمات بسيطة من طلاء وإعادة تغليف الواجهات الا بموافقة الدوائر البلدية “، لافتاً الى “تحديد إستعمال ألوان مادة الكوبوند في الواجهات بالابيض او الرصاصي وتدريجاته والبرونزي وتدريجاته والقهوائي وتدريجاته تماشياً مع معالم مدينة بغداد”.

واوضح ان ” الأمانة اكدت  ضرورة استعمال مواد البناء الراقية المستمدة من البيئة العراقية كطابوق الـﭽف قيم والمنجور والحجر والسيراميك الكربلائي “، مشيراً الى “استثناء المطاعم والكازينوهات ضمن المناطق المفتوحة والمتنزهات من هذه الضوابط “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: