اخبار العراق

نائب كردي:غالبية أعضاء التحالف الوطني أبدوا رغبتهم في رسالتنا

قال النائب عن التحالف الوطني، محما خليل، إن”رسالة التحالف الكردستاني إلى التحالف الوطني واضحة وصريحة تتضمن أمورا مهمة هي تحقيق التوازن و الالتزام بالدستور وعدم إصدار المزيد من القرارات التي تسبب الفرقة و إبعاد مكونات الشعب العراقية عن بعضها”،مشيرا الى ان”غالبية أعضاء التحالف الوطني أبدوا رغبتهم لها” حسب قوله.

 

وأوضح خليل في تصريح اطلع عليه “النور نيوز”، إن “المنهج الذي يسلكه رئيس الوزراء نوري المالكي في إدارته للسلطة يقوم على  تهميش وإقصاء مكونات الشعب، وهذا يؤدي إلى المزيد من الأزمات وربما يقودنا إلى الهاوية”، مبينا إن”رسالة التحالف الكردستاني كانت واضحة تتضمن حقوق الشعب العراقي بصورة عامة، والكردي خاصة، وستعلن القيادة الكردية قريبا تفاصيلها”. 

وكان عضو لجنة كتابة رسالة القيادة الكردستانية الى التحالف الوطني نجيب عبد الله، اعلن ، الخميس الماضي ، ان اللجنة عقدت إجتماعاً مع رئيس اقليم كردستان، مسعود البارزاني، وقررت تأجيل كتابة الرسالة الجديدة الى الأسبوع المقبل، مشيراً الى أن إجتماع وفد التحالف الوطني مع رئيس اقليم كردستان واللجنة المكلفة كان إيجابيا.

وكان ائتلاف القوى الكردستانية قد وجه قبل أيام رسالة الى التحالف الوطني تتضمن ما اكد عليه في توجهاته السابقة، من حرص على حماية الدستور وتكريس لقيم الشراكه والتوازن والتوافق الوطني، وفي حالة عدم اتخاذ خطوات عملية واجرائية، فان القيادة الكردستانية، ستلجأ الى اتخاذ الخيارات المناسبة.

وقد توجه يوم الاربعاء وفد من التحالف الوطني إلى أربيل  حيث التقى مع رئيس اقليم كردستان، مسعود البارزاني، وبحث معه الازمة الحالية التي تعصف بالعملية السياسية، واكد الطرفان على اهمية استمرارية الحوار وتوسيعه واعلن الوفد في خام الزيارة ان النتائج كات ايجابية.

وتشهد العلاقة بين بغداد واربيل توتراً مستمرا يتعلق بخلافات سياسية ودستورية وبعض الملفات العالقة، ابرزها التعاقدات النفطية للاقليم وادارة الثروة النفطية والمادة (140)من الدستور، الخاصة بتطبيع الاوضاع في المناطق المتنازع عليها، وادارة المنافذ الحدودية والمطارات، وتسليح قوات البيشمركة، وغيرها من الصلاحيات الادارية والقانونية ، بالاضافة الى الازمة الاخيرة ، بسبب اقرار الموازنة العامة للدولة للعام الحالي دون مشاركة المكون الكردي فيها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: