اخبار عامة

اليعقوبي يدعو إلى مواجهة ظاهرة “المزارات الوهمية”

دعا المرجع الديني محمد اليعقوبي، اليوم الخميس، إلى مواجهة “المزارات الوهمية” المنسوبة إلى أولاد الأئمة والصالحين، مطالبا بالتأكد من صحة نسب أصحاب بعض تلك المزارات المنتشرة في مناطق مختلفة من البلاد.

وقال اليعقوبي في بيان صدر، اليوم، اطلع عليه “النور نيوز”، إن “الكثير من المزارات المنتشرة في عدد من المحافظات وهمية صنعها بعض ذوي النفوس المريضة الذين لا دين لهم لجمع الأموال من السذّج والجهلة ويروون لهم كرامات مفتعلة”.

وأضاف اليعقوبي أن “الشيعة في العراق وخارجه ابتلوا بظاهرة القبور الوهمية للأولياء”، لافتا إلى انه “ثبت بالدليل القاطع أن هذه المزارات لا أصل لها وإنما نسبت إلى الصالحين لأغراض عديدة”.

ودعا اليعقوبي الوقف الشيعي إلى “مواجهة هذه الظاهرة من خلال وقفة شجاعة وواعية لاجتثاثها وإزالة أوكار الجهلة والحمقى والماكرين”.

وشدد اليعقوبي على ضرورة أن “يتحمل الوقف الشيعي مسؤوليته بمعاونة القوات الأمنية بهذا الشأن”، مطالبا بـ”التأكد من صحة نسب أصحاب بعض تلك المزارات المنتشرة في مناطق مختلفة من البلاد”.

يذكر أن بعض مناطق البلاد شهدت في الفترة الماضية ظاهرة مازالت تثير دهشة الكثيرين، حيث تحل على بعض المواطنين حالات الرؤيا من قبل الأولياء والسادة الذي قتلوا في الماضي البعيد ودفنوا تحت تراب بيوتهم، وبصورة ترغمهم على إتباع تعليماتهم وأوامرهم بحذافيرها، ومن بينها بناء مراقد خاصة لهم، والسماح للناس بزيارتها والتبرك بها أو استخدامها لشفاء المرضى والعميان، فضلا عن قدرتها، كما يدعون، على إصابة كل من يشكك بها بالشلل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى