اخبار العراق

حقوق الانسان النيابية : ما تعرض له الكرد الفيليون منافي لحقوق الأنسان وللشرائع الدينية

عدت لجنة حقوق الانسان النيابية عمليات التهجير القسرية التي تعرض لها الكرد الفيليون في العراق ابان حكم النظام السابق انتهاكا منافيا لحقوق الأنسان وللشرائع الدينية والسماوية وللأعراف والأخلاق والمواثيق الدولية .

وذكرت في بيان اليوم تلقى “النور نيوز” نسخة منه ، “في الرابع من نيسان تمر الذكرى السنوية لتهجير الكورد الفيلين التي ارتكب فيها النظام السابق عمليات تهجير قسرية لمئات الآلاف من أبناء الشعب العراقي من هذه الشريحة المهمة التي تمثل لونا من ألوان مكونات الشعب المتنوعة .

واضافت اللجنة “ان هذه الحادثة الأليمة على قلوبنا تعد من الجرائم البشعة التي  انتهكت حقوق الإنسان في حرمانهم حق المواطنة التي اكتسبوها ونهب الأموال والممتلكات وتركوا على الحدود معرضين لمصير مجهول ومن بقى منهم تم ترحيلهم الى السجون ومنهم من بقى مفقوداً لم يعرف مصيره لحد الآن” .

وتابعت ان “لجنة حقوق الأنسان تناشد المجتمع الدولي والمنظمات الدولية وكل الجهات المناصرة لحقوق الانسان الى ردع كل من يساهم في بث التفرقة الطائفية والقومية والعرقية بين مكونات المجتمع العراقي وحرمانه من الحياة الحرة الكريمة، وان يكون هذا الاستذكار الواعز الحقيقي لقطع الطريق على كل من يسعى الى رجوعنا الى الوراء أو الى عهد عاش فيه العراق وحقوق الانسان في ظلمات القهر وانتهكات الانسانية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: