اخبار العراق

العراقية تنتقد حضور المطلك جلسة مجلس الوزراء وتدعوه لمراجعة حساباته

 

اعتبرت القائمة العراقية، الأربعاء، أن حضور نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك جلسة مجلس الوزراء الأخيرة يهدف إلى “إضعاف” الجبهة الوطنية، فيما دعت المطلك لمراجعة حساباته والاصطفاف مع “أهله” في الشارع العراقي.

وقالت العراقية في بيان صدر اليوم، واطلع “النور نيوز” عليه، إن “حضور نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك ووزيرين لجلسة مجلس الوزراء الأخيرة يهدف أضعاف الجبهة الوطنية”، داعية المطلك إلى “مراجعة حساباته وموقفه، والاصطفاف مع أهله في الشارع العراقي ومع المشروع الوطني الذي انطلقت منه العراقية”.

وانتقدت العراقية “إعلان المطلك عقب انتهاء جلسة مجلس الوزراء عن تحقيق إنجازات من بينها إلغاء المخبر السري، علماً ان اللجنة الوزارية كانت قد أعلنت هذا الأمر قبل عدة أشهر، أما العفو الخاص عن النساء، ففات المطلك انه لا يشمل الموقوفات ضمن المادة 4 إرهاب، وأكثرهن لا ذنب لهن، بل يشمل العفو المجرمات العاديات فحسب، كما ان القرارين 76 و88 لن يتم إلغاؤهما وإنما استبدالهما بقانون قد يكون أسوأ منهما”.

وطالبت العراقية المطلك أيضا بـ”ألا يكون شاهد زور على نهج الحكومة الحالية في التقسيم والتهميش والطائفية السياسية”، مؤكدة ان “العملية السياسية في العراق تتجه الى منحى خطير بعد أن استأثر (رئيس الحكومة نوري) المالكي بالقرار السياسي والأمني وضرب عرض الحائط مبدأ الشراكة الوطنية التي تشكلت بموجبه الحكومة”.

وتابعت العراقية ان “القوى الوطنية قدمت جملة من المطالب المشروعة لرئيس الحكومة، ولم تقابل إلا بالإهمال، بل زادت الممارسات القمعية من ناحية، وإقحام الجيش في الصراعات الداخلية واستهداف الشركاء في الملفات المفبركة من ناحية أخرى، مما دفع القوى الوطنية بتعليق حضورهم في جلسات مجلس الوزراء”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: