اخبار عامة

بغداد تزبل الدعايات الانتخابية للأحزاب والكيانات المخالفة للضوابط

 

اعلمت امانة بغداد دوائرها البلدية كافة بإزالة الدعايات الانتخابية للأحزاب والكيانات السياسية المخالفة للضوابط الموضوعة بالتنسيق مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

وقال بيان لمديرية العلاقات والاعلام في امانة بغداد اطلع عليه “النور نيوز” ان ” الأمانة وجهت دوائرها البلدية بضرورة تصوير وتوثيق مخالفات بعض الاحزاب والكيانات السياسية والمرشحين لانتخابات مجالس المحافظات لاسيما تلك المتعلقة بنصب لوحات الفليكس ذات الاحجام الكبيرة وماتسببه من الحاق ضرر بالغ في الجزرات الوسطية واتلاف المزروعات والاشجار والحدائق جراء عمليات الحفر التي تتم لتثبيت هذه اللوحات وإتخاذ الاجراءات اللازمة بإزالتها بموجب الضوابط المعدة بالتنسيق مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ” .

واضاف البيان ان ” الامانة اكدت ضرورة إزالة الصور التي يتم لصقها على الجدران بإستعمال مواد لاصقة في الشوارع الرئيسة والجسور والانفاق والنصب والتماثيل والمواقع التاريخية والتراثية والدينية  ” , مؤكدة على دوائرها بضرورة “تقديم جميع التسهيلات الممكنة للكتل السياسية والمرشحين لانتخابات مجالس المحافظات لغرض نشر دعاياتهم الانتخابية في الاماكن المتاحة “.

وأوضح أن ” امانة بغداد تواجهها صعوبات كبيرة في إزالة الملصقات الخاصة بالإنتخابات بسبب إستعمال مواد لصق لايمكن إزالتها الا بازالة طبقة من الجدران التي لصقت عليها وإنفاق أموال طائلة من ميزانية الدولة لإزالتها من على الجدران “.

وتابعت أن “بإمكان المرشحين استعمال وسائل دعاية بديلة كلافتات القماش ولوحات الفليكس التي يتم نصبها بطرائق نظامية يمكن إزالتها بسهولة بعد انتهاء الإنتخابات والاعلان في وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمقروءة” .

ولفت الى أن أمانة بغداد ستصدر بيانات اسبوعية يتم من خلالها ابلاغ المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بالإشخاص والجهات والكيانات السياسية التي تخالف الضوابط بإستعمالها الملصقات بصورة عشوائية وغير منظمة لتحميلهم كلف إزالتها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى