اخبار العراق

الحكيم يدعو المتظاهرين الى الحفاظ على سلميتهم

 

دعا رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي عمار الحكيم المتظاهرين من المنطقة الغربية وشمال بغداد إلى تجنب أي خطوات تصعيدية من شانها ان تسيء  إلى سلمية وأحقية الاحتجاجات , كما دعاهم إلى عدم الإساءة إلى أي شخص والتعامل بالشيمة العربية والإسلامية الأصيلة التي يمتلكونها  وعدم إعطاء المجال للمتشددين الذين يحاولون دفع الأمور الى خارج المطالب المشروعة .

وعبر الحكيم في كلمته التي ألقاها في الملتقى الثقافي الذي عقد اليوم ببغداد عن شكره وتقديره للأصوات المعتدلة من علماء الدين والسياسيين وشيوخ عشائر المنطقة الغربية والشمالية في تحمل مسؤولياتهم الوطنية في منع حصول مواقف وحساسيات البلد في غنى عنها .

وبين انه” يشعر بالسعادة والاطمئنان على هذا الموقف الذي جنبنا التداعيات الأمنية والنعرات التي لا نتمناها ولا يتمنوها في مواقفهم , كما دعا جموع المحتجين الى المزيد من المواقف التي تعبر عن الوحدة ورفض الطائفية ورفض العنف.

وشدد على ضرورة “الاستفادة القصوى من دعم المرجعية الدينية المتمثلة بالسيد السيستاني والمراجع الآخرين فضلا عن الدعم الشعبي والسياسي الذي يحضون به في التأكيد على الحرص على البلد ووحدته وتماسكه , كما أعرب الحكيم عن تثمينه لدور الحكومة المتمثل في اللجنة الخاصة بمتابعة مطالب المتظاهرين في انجازها العديد من الملفات التي يطالب بها المحتجون في المناطق الغربية والشمالية من بغداد , مشددا في الوقت نفسه على الحكومة في الإعلان وبصورة واضحة وشفافة وبالأرقام والأسماء عن الملفات التي تمت متابعتها منعا للمتشددين والمتشككين وإزالة الغموض وشرح ما تقوم به الحكومة من إجراءات خدمة للوطن والمواطن.

و عبر عن مساندته ودعمه لكل المطالب المشروعة والقانونية التي يطالب بها المواطنون في كافة إرجاء البلاد من شماله الى جنوبه , معلنا عن تبينه ومساندته لها ولكل حق دستوري لسائر العراقيين بكل مذاهبهم وقومياتهم ودياناتهم.

وتابع “نامل أن يقوم المتظاهرون والمحتجون بالتعبير عن الشكر والتثمين والعرفان لكل الخطوت التي تقوم بها الحكومة عبر اللجان المختصة مهما كانت صغيرة وغير كافية لان ذلك من شانه تشجيع الحكومة على الانتقال الى المزيد من الخطوات اللاحقة الصحيحة التي تحقق المطالب ألمتوقعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: