اخبار العراقاخبار عامةاقتصاد

على وقع مطالبات عودة سعر الصرف القديم.. هل هناك تداعيات اقتصادية؟

بغداد/ النور نيوز

فسر نبيل المرسومي استاذ الاقتصاد في جامعة البصرة، الأحد، تكاليف عودة سعر الصرف إلى ما قبل التغيير، وتداعيات ذلك على الاقتصاد العراقي.

  وتساءل المرسومي في تدوينة تابعها “النور نيوز”، (27 شباط 2022)، عن “كم سيخسر العراق في حالة العودة الى سعر الصرف القديم؟”، فيما أجاب في ذات الوقت مبيناً أن “العائدات النفطية الصافية المتوقعة عام 2022 تبلغ 70 مليار دولار (بعد طرح التكاليف المدفوعة الى شركات التراخيص النفطية واستيرادات الحكومة)، فيما تبلغ العائدات النفطية مقومة بالدينار عند سعر الصرف الحالي 101.5 ترليون دينار، وتبلغ العائدات النفطية مقومة بالدينار عند سعر الصرف القديم 78.260 ترليون دينار”.

وبين، أن “الفرق بين السعرين أعلاه يساوي 23.240 ترليون دينار”.

وأضاف، أن “الدين الداخلي للعراق يبلغ 68.214 ترليون دينار، وستدفع وزارة المالية عند سعر الصرف الحالي 47.044 مليار دولار لتسديد قيمة الدين الداخلي، فيما ستدفع وزارة المالية عند سعر الصرف القديم 61.014 مليار دولار لتسديد قيمة الدين الداخلي، والفرق بين السعرين 13.970 مليار دولار”.

وبين، “سيكون إجمالي الخسائر المالية للعراق عام 2022 جراء العودة الى سعر الصرف القديم نحو 34.757 مليار دولار، وهذا المبلغ يعادل سبعة اضعاف موازنة سوريا واكثر من ضعفي موازنة الأردن عام 2022”.

وختم، “ويكفي هذا المبلغ لاستكمال ميناء الفاو بمراحله الثلاث واستكمال معظم البنى التحتية الضرورية للربط مع طريق الحرير وهو ما يؤدي لاحقا الى المساهمة الفاعلة في توفير فرص العمل ومواجهة الفقر وتقليصه”.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى