العرب والعالم

الرئيس اللبناني: “السنة” لهم دور في المحافظة على وحدة البلاد

النور نيوز/ بغداد
قال الرئيس اللبناني ميشال عون، إن الطائفة السنية تلعب دوراً في المحافظة على وحدة البلاد وتنوعها السياسي.

وذكر عون في كلمة متلفزة، عقب لقاءه مع مفتي لبنان الشيخ عبد اللطيف دريان، في العاصمة بيروت، “أكدت للمفتي، الدور الذي تلعبه الطائفة السنية في المحافظة على وحدة لبنان وتنوعه السياسي، وأهمية المشاركة مع سائر المكونات بالحياة الوطنية والسياسية والاستحقاقات”.

وأضاف، أن “لبنان اليوم بحاجة أكثر من أي وقت مضى إلى تعاضد أبنائه والتفافهم حول دولتهم والمؤسسات الدستورية كافة”، لافتا الى اننا “لا نريد مقاطعة الطائفة السنية للعمل السياسي حتى لا يخسر لبنان مكونا من مكوناته مما يهدد المجتمع”.

وتابع، “نقوم بجميع التحضيرات اللازمة لإجراء الانتخابات في مواعيدها (برلمانية مقررة في 15 مايو/أيار المقبل)، ولا أجد أي سبب لتأجيلها”.

وكان رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري، أعلن في مؤتمر صحفي، “تعليق” عمله السياسي وعدم الترشح للانتخابات المقبلة، أو التقدم لأي ترشيحات من “تيار المستقبل” الذي يتزعمه.

وبين الحرير، انه “لا مجال لأي فرصة إيجابية للبنان في ظل النفوذ الإيراني والتخبط الدولي، والانقسام الوطني واستعار الطائفية واهتراء الدولة”.

جدير بالذكر، ان “اتفاق الطائف” عام 1989، الذي أنهى الحرب الأهلية اللبنانية (1975 – 1990)، كرَّس معادلة اقتسام السلطة على أساس المحاصصات، حيث تتوزع المناصب الرئيسية بين المكونات الأساسية الثلاثة، المسيحيين (رئاسة الجمهورية) والسنة (رئاسة الحكومة) والشيعة (رئاسة البرلمان).‎

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى